المكون المسيحي: لجنة خبراء اختيار المفوضية “منحازة” وخرقت الدستور

بغداد ـ خاص
اتهم المكون المسيحي لجنة الخبراء المكلفة باختيار مجلس مفوضين بخرق قرارات المحكمة الاتحادية، والدستور العراقي بشأن تمثيل المكون المسيحي في المفوضية.

وقال النائب عن المكون “يونادم كنا” في تصريح لـ «الجورنال نيوز»، إن” المكون المسيحي مهمش بين الكتل السياسية في المناصب الحكومية بالرغم من ان الدستور العراقي نص على تمثيل المكونات لا تمثيل الكتل السياسية”.

وأضاف ان “لجنة اختيار مجلس المفوضية ضربت قرارات المحكمة الاتحادية والدستور العراقي عرض الحائط، الذي نص على تمثيل الأقليات في الهيئات المستقلة”. وأشار الى “وجود مرشح من المكون المسيحي حصل على المركز الثامن في المنافسة، لكن هناك غيابا للجدية في اختيار مرشح من المسيحيين في المفوضية بسبب سيطرة الكتل الكبيرة على قرارات اللجنة”.

وأعرب كنا عن امله “بإنصاف المكون المسيحي في التمثيل الحكومي والحصول على استحقاقاتهم الدستورية”. وكانت لجنة الخبراء النيابية اعلنت، الاتفاق على تقسيم مجلس المفوضين بين التحالف الوطني والتحالف الكردستاني واتحاد القوى، بواقع خمسة من المكون الشيعي واثنان لكل من المكون السني والاكراد.

مقالات ذات صله