المالية النيابية: مخاوف من أن يشهد عام 2016 أزمة مالية كبيرة

بغداد-الجورنال

أكدت عضو اللجنة المالية النيابية محاسن حمدون وجود مخاوف حقيقية من أن يشهد عام 2016 المقبل تقشفاً مالياً، وأزمة إقتصادية خانقة. وقالت حمدون ان “العجز الحقيقي الذي ظهر على موازنة 2016 سيعطل إنجاز الكثير من المشاريع الخدمية، الامر الذي يحتم على الحكومة تخفيض الإنفاق الحكومي بنسب عالية، وأضافت عضو اللجنة المالية إن إعتماد البلاد على اقتصاد احادي الجانب اي الاعتماد على النفط كمورد وحيد، أثر بشكل كبير على خلق أزمة مالية، بسبب إنخفاض أسعار النفط عالمياً. وشددت على ضرورة إيجاد بدائل عن النفط لإنعاش الإقتصاد العراقي كتفعيل قطاعات الصناعة، والزراعة، ودعم المنتجات المحلية بشكل يناسب البضائع المستوردة التي أخذت مساحة كبيرة في الأسواق العراقية.

مقالات ذات صله