المالية النيابية: القروض المترتبة على العراق بلغت 90 مليار دولار

بغداد- الجورنال نيوز
كشفت اللجنة المالية النيابية، السبت، ان القروض الداخلية والخارجية المترتبة على العراق منذ عام 2003 وحتى الشهر الماضي بلغت 90 مليار دولار، فيما عزت سبب لجوء الحكومة للاقتراض الى سوء ادارة توزيع الاموال في الدولة.

وقالت عضو اللجنة النائبة ماجدة التميمي لـ(الجورنال نيوز) ان “الحكومة مستمرة بالاقتراض بالرغم من وجود السيولة النقدية الكافية لسد نفقات الدولة الى نهاية العام الجاري”.

واضافت ان “القروض الداخلية تعد مديونية الحكومة من المصارف المحلية (الحكومية والخاصة)، اما الخارجية فهي اموال اقترضتها الحكومة من البنوك الدولية والدول الصديقة”، مؤكدة ان “العراق الى الان لم يسدد اي مبلغ منها”.

وارجعت اللجنة المالية ان “سبب لجوء الحكومة الى الاقتراض الى سوء ادارة توزيع الاموال في الدولة، بالاضافة الى الفساد والهدر بالمال العام”.

ويعاني العراق من ازمة مالية خانقة بسبب انخفاض اسعار النفط الذي يشكل نسبة 93% من ايرادات الموازنة الاتحادية، مما دفع الحكومة الى اللجوء نحو القروض الداخلية والخارجية لسد العجز الحاصل في نفقات الدولة.انتهى

مقالات ذات صله