القوات المصرية “تقتل 30 مسلحا” في سيناء

أعلن المتحدث باسم الجيش المصري مقتل 30 فرداً ممن وصفهم بالتكفيريين جراء مداهمات تمت في محافظة شمال سيناء شمال شرقي مصر .
وأوضح العقيد تامر الرفاعي في بيان، أن قوات الجيش الثاني والشرطة فرضت حصارا على أماكن تمركز المسلحين بمدن العريش والشيخ زويد ورفح لليوم الثاني على التوالي بالتعاون مع القوات الجوية ما أسفر عن سقوط القتلى.
وأسفرت العمليات كذلك عن تدمير 12 سيارة دفع رباعي كانت تستخدم في استهداف القوات المصرية، فضلا عن القضاء على أربع عربات مفخخة قبل استهدافها التمركزات الأمنية، حسب المتحدث.
وقال المتحدث إن لقوات المصرية بتدمير 30 عبوة ناسفة قامت العناصر التكفيرية بزراعتها على محاور التحرك للقوات.
يأتي هذا في إطار العملية العسكرية التي تنفذها قوات الأمن والجيش المصرية في شمال سيناء منذ عام 2013 بهدف القضاء على أي وجود للمسلحين التابعين لتنظيم ولاية سيناء الفرع مصري لتنظيم ما يعرف بالدولة الإسلامية,
وعادة ما يستهدف المسلحون تمركزات ودوريات للجيش والشرطة في العريش ورفح والشيخ زويد باستخدام سيارات مفخخة أو عبوات ناسفة.

مقالات ذات صله