القوات الامنية تخلي 1200 نازح من ناحية الكرمة الى مخيم الثرثار

بغداد-الجورنال نيوز

 

اخلت القوات الامنية، اليوم الخميس، 1200 نازح من ناحية الكرمة ونقلهم الى مخيم الثرثار شمالي الفلوجة.

 

وقال مصدر عسكري لـ( الجورنال نيوز)، إن “القوات الامنية تمكنت من اخلاء 1200 نازحا من مناطق البو عوده والشهابي والبو جاسم ومركز قضاء الكرمة،  ونقلهم الى مخيم استقبال النازحين في منطقة الثرثار، شمالي الفلوجة”.

 

وأضاف ، ان “الاشخاص الذين تم اخلائهم، كانوا قد اتخذوا من المدارس والقرى الزراعية قرب الاهوار من قضاء الكرمة، ملاذاً لهم بعد ان تمكنوا من الهروب من سيطرة تنظيم (داعش) بالتزامن مع بدء عمليات تطهير مركز القضاء، قبل ان يتم تحريرها بالكامل”.

 

وتابع المصدر، ان “حكومة الانبار المحلية وبالتعاون مع منظمات دولية قامت بتوفير المواد الغذائية والاغاثية والخدمات الطبية للمدنيين الذين تم اخلاؤهم الى مخيم الثرثار”.

 

يذكر ان القوات الأمنية تواصل لليوم العاشر على التوالي، عملياتها العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة وناحية الصقلاوية شمالها من تنظيم “داعش ، بعدما تمكنت من تحرير ناحية الكرمة بالكامل ورفع المئات من العبوات الناسفة وتفكيك المنازل المفخخة.

 

وكانت القوات الامنية استعادت السيطرة على مناطق واسعة من الأنبار مطلع العام الجاري، آخرها قضاء الرطبة الإستراتيجية ،لكن لايزال التنظيم يسيطر على مركز الفلوجة الذي يبعد 60 كلم غرب بغداد .انتهى7

مقالات ذات صله