الغواصة الأرجنتينية لا تزال مختفية وناسا تنضم لعمليات البحث

وكالات ـ متابعة

أفاد موقع مؤسسة “المعهد البحري العسكري” غير الحكومية بأن طائرة أبحاث تابعة لوكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” تشارك في عملية البحث عن غواصة “سان خوان” الحربية الأرجنتينية المفقودة.

ونقل الموقع عن خوسيه رويز، ممثل القيادة الجنوبية للجيش الأمريكي، أنه تم إرسال طائرة “بي – 3 أوريون” المحدّثة التابعة للوكالة للمشاركة في أعمال البحث عن الغواصة المفقودة من مدينة أوشوا الأرجنتينية التي تتواجد فيها لإجراء الأبحاث في المنطقة القطبية الجنوبية.

وكانت طائرة “بي – 3 أوريون” قد استخدمت سابقا من قبل العسكريين الأمريكيين للبحث عن الغواصات. وتزود هذه الطائرة بمعدات خاصة قادرة على إيجاد الغواصة حتى في حالة غرقها.

ونقل الموقع عن مصدر آخر في البنتاغون أن خدمة عمليات الإنقاذ تحت الماء للقوات البحرية الأمريكية تجهز مجموعة من الخبراء والمعدات بما فيها المركبة الخاصة لإنقاذ الغواصات الغارقة الموجودة في سان دييغو.

وكان رئيس الأرجنتين ماوريسيو ماكري أعلن سابقا موافقته على قبول مساعدة دولية للبحث عن الغواصة الحربية المفقودة التي على متنها 44 شخصا.
من جهتها أعلنت البحرية الأمريكية مشاركتها بسفينة حاملة طائرات متعددة المهام في عمليات البحث الدولية عن الغواصة الأرجنتينية.

وقالت في بيان، أمس الجمعة، إن “نشر حاملة الطائرات “آي بي – 8 إيه بوسيدون” متعددة المهام، لدى سواحل الأرجنتين، سيتم اليوم السبت، للمساعدة في عمليات البحث عن غواصة عسكرية مفقودة، جنوب المحيط الأطلسي”.

وأضافت أن “حاملة الطائرات وعليها 21 شخصا سينتشرون في قاعدة كومبالا الجوية في السلفادور، وسينضمون لعمليات البحث الدولية بعد ذلك، بناء على طلب من الحكومة الأرجنتينية”.

مقالات ذات صله