العثور على جثة مصور الفرات والجناة يعترفون

الجورنال/ النجف: أفاد نقيب الصحفيين في محافظة النجف محمد ابو سعيدة، السبت، بأن قوة أمنية عثرت على جثة مصور بقناة الفرات الفضائية في دار قيد الإنشاء شمالي النجف، بعد 3 أيام من اختطافه من قبل مسلحين مجهولين، فيما اعترف الجاني بعد اعتقاله وشريك آخر له.

وقال ابو سعيدة في اتصال مع صحيفة “الجورنال” إن “قوة امنية عثرت، اليوم، على جثة مصور قناة الفرات الفضائية عماد الجبوري في دار قيد الانشاء تعود لضابط برتبة رائد في استخبارات محافظة النجف، ويدعى مؤيد الحكيم، في قرية الغدير، شمالي المحافظة”، مشيرا الى أن “الجثة كانت عليها اثار اطلاقات نارية”.

وأضاف ابو سعيدة، ان “الجبوري كان قد اختطف، مع سيارته التي كان يستقلها، قبل 3 أيام من قبل مسلحين بعد خروجه من مقر القناة الواقع في حي الفرات وسط المحافظة”.

وتابع نقيب الصحفيين في النجف، ان “اشقاء العبيدي ابلغوا جهاز الاستخبارات في المحافظة انهم شاهدوا سيارة شقيقهم المقتول بحوزة شخصين مجهولين”، مبينا ان “قوة من الاستخبارات سارعت بتنفيذ عملية تفتيش واعتقلت الشخصين، واعترفا بالجريمة وتبين ان احدهما شقيق لضابط في قيادة شرطة المحافظة برتبة رائد”.

وتتمتع محافظة النجف باستقرار امني ملحوظ ولم تشهد أحداثا أمنية لافتة، لكن الأجهزة الأمنية تعلن بين الحين والأخر عن اعتقال مطلوبين ومشتبه بهم وفق تهم مختلفة.

مقالات ذات صله