الشمري يدعو لتشكيل مجلس مؤقت لادارة نينوى بعد تحريرها لتجاوز المخاطر

بغداد – الجورنال

دعا رئيس كتلة ائتلاف الوطنية النيابية كاظم الشمري، اليوم الثلاثاء، الى تشكيل مجلس سياسي مؤقت من جميع أطياف نينوى برئاسة حاكم يتم ترشيحه منهم لإدارة المحافظة فيها بعد تحريرها لفترة معينة لحين تجاوز المخاطر والتحديات المتوقعة.

وقال الشمري في بيان تلقت (الجورنال) نسخة منه، ان “هنالك العديد من التحديات التي ستواجه نينوى بعد تحريرها من زمر داعش الإرهابية وترك القرار بيد مجلس محافظتها بوجود صراعات بين الكتل السياسية المكونة له قد يكون سببا في زيادة المشكلة بدل حلها خلال هذه المرحلة”، مبينا أن “الوطنية تشعر بان هنالك ضرورة لقيام مجلس النواب بدوره وضمن صلاحياته الدستورية بتجميد عمل مجلس المحافظة لفترة معينة ومنح الصلاحيات الكافية للقائد العام للقوات المسلحة لفرض حالة الطوارئ وتشكيل مجلس مؤقت بصلاحيات كافية لإدارة أوضاعها خلال تلك الفترة، يتبعها إجراء البرلمان لتقييم للنتائج المتحققة بغية اتخاذ قرار بتمديد عمل المجلس المؤقت لفترة أخرى أو رفع التجميد عن مجلس المحافظة”.

وأضاف أن “نينوى ربما تكون هي المحافظة الأكثر تعقيدا من ناحية التنوع المكوناتي مع وجود أديان وقوميات عديدة قد لا نجدها في أي محافظة أخرى”، مشيرا الى أن “هنالك جوانب عديدة ينبغي التعامل معها كل على حدة وبنفس الأهمية والتنسيق سواء من الناحية السياسية ومخاوف التقسيم واختلاف وجهات النظر بين بغداد وأربيل حول مستقبل المحافظة إضافة الى الحالات الانتقامية والصراعات المجتمعية التي قد تحصل هنا وهناك نتيجة لمواقف وجراح مسبقة من مرحلة داعش”.

واشار الشمري الى أن “رؤية الوطنية التي وضعتها لجميع التحديات الممكن حصولها والحلول الأنسب لتجاوزها تستوجب من جميع القوى السياسية الحريصة على مصلحة المحافظة خصوصا والعراق عموما تبنيها ودعمها إذا ما أردنا التقدم وعدم العودة الى المربع الأول”.انتهى3

مقالات ذات صله