الشباب والرياضة تطمئن جيل 2007 وتدعو الاساطير السابقة للمشاركة في كرنفال البصرة

محمد خليل

أعلنت وزارة الشباب والرياضة، عن أبرز أسماء اللاعبين، الذين سيشاركون أمام منتخب اساطير العالم في التاسع من أيلول المقبل على أرضية ملعب البصرة الدولي، فيما وضعت حداً للجدل حول مشاركة جميع نجوم منتخب العراق المتوج في بطولة كأس آسيا 2007.
وقال مدير اعلام وزارة الشباب والرياضة علي العطواني لـ(الجورنال) إن “الكتاب الذي ارسله اتحاد الكرة، الى الفيفا، تمت صياغته بصورة خاطئة، مما دفع الاتحاد الدولي للعبة بتحديد اللاعبين المشاركين في المباراة الاستعراضية بين اساطير العراق والعالم”.
وأوضح أن “المباريات الاستعراضية والاحتفالية لا تنضوي تحت مظلة الفيفا، إذ لا يتدخل الاتحاد الدولي ويحدد معايير المشاركة في مثل هكذا مباريات”.
وأضاف “هناك مباريات استعراضية يشارك فيها نجوم عالميين لازالوا يلعبون في أبرز الدوريات العالمية، كمشاركة كرستيانو رونالدو و ليونيل ميسي او كما حدث مع منتخب اساطير الجزائر، حين شارك اللاعب رياض محرز”.

وبين أن “وزارة الشباب والرياضة وبالتنسيق مع الاتحاد العراقي لكرة القدم، ستقوم بإرسال كتاب جديد الى الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، تبين من خلاله طبيعة المباراة وسنؤكد بأنها ليست مباراة دولية ودية وانما كرنفال استعراضي لا توجد فيه أي صفة رسمية”.

وتابع أن “هذه المباراة ستنقل صورة إيجابية لرفع الحظر عن العراق، وستكون بمثابة تكريم للدور الكبير الذي بذله جيل 2007 في احرازه كأس اسيا”، مؤكداً بالقول: “سننتظر الإجراءات التي ستتخذ من قبل الفيفا، كي لانحرم احد من اللاعبين من المشاركة في هذه المباراة”.

وأكمل قائلاً: “بالإضافة الى نجوم اسيا 2007، فأن وزارة الشباب والرياضة قررت استدعاء نجوم دوليين سابقين من جيل 86 فما فوق للمشاركة في المباراة”، مبيناً أن “قرار الفيفا لم يكن السبب في استدعاء الأجيال السابقة وانما الوزارة قررت استدعائهم تكريماً لعطائهم الكبير وخدمتهم للمنتخب الوطني”.

واختتم العطواني تصريحه قائلاً: “من أبرز الأسماء التي ستشارك في هذه المباراة، النجم احمد راضي وحسين سعيد وهادي احمد ورعد حمودي، وايضاً من أجيال مختلفة مثل حبيب جعفر وليث حسين وعباس عبيد واخرين”.
وجرى في محافظة البصرة، الاثنين الماضي، مؤتمراً صحفياً حول مباراة الاساطير بحضور النجم الارجنتيني السابق هيرنان كريسبو واسطورة المنتخب الوطني يونس محمود ومدير عام دائرة العلاقات والتعاون الدولي في وزارة الشباب والرياضة احمد الموسوي ومدير شركة توارد الإماراتية راتب احمد ومدير شركة عشتار محمد هيجل.
وقال النجم الاسباني السابق ميشيل سالغادو، “سأعمل على تقديم شيء خاص الى الشعب العراقي والرياضة العراقية، والامر لا يتعلق بالمباراة والجماهير والمتابعين فقط وانما ايضاً الامر يتعلق باللاجئين، حيث سنحاول عرض معاناتهم الى جميع دول العالم عن طريق لعبة كرة القدم”.
ولفت الى ان “تواجد الاساطير في البصرة هو للمساهمة في رفع الحظر عن الكرة العراقية، من خلال علاقاتنا مع الفيفا، حيث ناقشنا خلال كونغرس الفيفا في البحرين مسألة رفع الحظر عن الكرة العراقية،”.
وستقام مباراة الاساطير في التاسع من شهر أيلول المقبل على ملعب البصرة الدولي، في مباراة استعراضية ستشهد حضور ما يقارب الـ60 الف متفرج.

مقالات ذات صله