السوق الأمريكية تغرق بالنفط العراقي

الجورنال/ متابعة

وصلت المنافسة على هيمنة السوق النفطية العالمية المتهاوية الأسعار والخصائص الى مرحلة جديدة لأول مرة، من خلال إغراق السوق الأمريكية بالخام النفطي العراقي.

حيث أوردت وكالة “بلومبيرغ” الاقتصادية تحقيقاً تابعته صحيفة” الجورنال” تتحدث فيه عن سيطرة أوبك على سوق النفط الى الحد الذي جعلها تتحدى شيل الأمريكية في عقر دارها عبر حاجز فصل يعزل مركز قوة شيل عن التقدم الأوبكي الذي بلغ مسافة ميلين فقط عن المركز بقيام أوبك بتوريد النفط الخام للولايات المتحدة عن طريق ذات الموانئ التي تستخدمها شيل لتصدير النفط الأمريكي الى مستهلكيها الأمر الذي يُعد إهانة كبيرة للعملاق الأمريكي النفطي.

وفي هذا الإطار أورد التحقيق سرداً لتفاصيل الشحنات النفطية التي يرسلها العراق الى الولايات المتحدة، والتي وجدت فيها الحكومة الامريكية مصدراً للنفط الجيد والرخيص حيث تقبع خزانات تحمل ثلاثة ملايين طن متري من النفط العراقي قبالة ميلين فقط من مركز تصدير شركة شيل بينما يتوقع وصول شحنات عراقية أخرى مع انتهاء فترة انتظار هذه الشحنة وتحولها الى مرافق الاستهلاك الامريكي.

مقالات ذات صله