جونز: نتعاون مع بغداد لايقاف عمليات غسيل الاموال وخلايا نائمة لداعش في امريكا والمانيا وتركيا

بغداد – الجورنال

كشف السفير الامريكي في بغداد ستيوارت جونز، اليوم الخميس، عن زيارة وفد امريكي تقني لبغداد لمساعدة البنك المركزي في محاربة وايقاف عمليات غسيل الاموال، كاشفا عن مساعدات مالية للعراق تقدر بـ800 مليون دولار .

وقال جونز في مؤتمر صحفي عقد في مقر السفارة الامريكية ببغداد وحضرته (الجورنال) ان “وفدا تقنيا زار بغداد لمساعدة البنك المركزي العراقي في عملية محاربة غسيل الاموال”.

واضاف ان “الشهر المقبل وتحديدا يوم 21 تموز المقبل سيشهد اقامة مؤتمرا دوليا في واشنطن لمساعدة العراق ماليا”، مبينا ان “المساعدات الانسانية والعسكرية للعراق تجاوزت الـ800 مليون دولار”.

وبخصوص قرض الـ2.7 مليار دولا (التسهيلات المالية للعراق) قال جونز ان “عدد من اعضاء لجنة الامن النيابية في البرلمان العراقي اعترضوا على القرض بلا اسباب مقنعة”.

وبخصوص هجمات تنظيم داعش على الدول الاوربية، اوضح ان “التنظيم الارهابي يمتلك خلايا نائمة في جميع دول العالم منها تركيا وامريكا والمانيا وهذا يشكل خطرا على الجميع ويجب الحذر منه”.

وعن مشاركة الحشد الشعبي في عملية تحرير الموصل اشار جونز الى  ان “الامر يعود الى الحكومة العراقية في مشاركته من عدمها”، مبينا “نحن من واجباتنا هو تجهيز حشد نينوى العشائري المشارك في عملية التحرير”.

وتاكيدا لما نشرته (الجورنال نيوز) بشأن تدمير ارتال لداعش في الفلوجة، بين جونز ان التحالف الدولي دمر ارتال داعش في محيط الفلوجة، وقال: ان “طائرات التحالف الدولي اكتشفت رتل تنظيم داعش قرب الفلوجة، أول أمس الثلاثاء واستهدفته، أمس الأربعاء، بعد ابتعادهم عن الأهداف المدنية والتأكد من هوياتهم”.

وأضاف أن “التحالف الدولي ما زال يستحصل المعلومات بشان عدد قتلى التنظيم في العملية والآليات المدمرة”، مؤكدا أنه “لا يمكن تحديد عدد العجلات في الرتل”، فيما رجح في الوقت ذاته، ان “يكون عدد الآليات المدمرة اكثر من 100 آلية وليس 450”.

وتابع جونز، أن “رتل التنظيم خرج على شكل ثلاثة مجاميع ودمر بالكامل”.انتهى3

مقالات ذات صله