السعودية تحضر لـ”حوار” مع الشيعة في العراق

بغداد – الجورنال نيوز

 كشف المستشار في الديوان الملكي وعضو هيئة كبار العلماء في السعودية عبد الله بن سليمان المنيع، أن هيئة كبار العلماء تُحضر لحوار مع “عقلاء الشيعة” في المملكة والعراق.

وقال المنيع في تصريحات صحفية إن “هناك الآن محاولة وتهيئة لإيجاد حوار مع معتدليهم من المواطنين منهم في الأحساء والقطيف، أو حتى من شيعة العراق وإيران، أو أي بلد من البلدان التى فيها طوائف شيعية لمحاورتهم وبيان الحق لهم”.

وأضاف المنيع، أن “فكرة الحوار الآن قائمة في هيئة كبار العلماء وهناك إعداد لبرامج حوارية على هذا الأساس، ونأمل أن يكون وراء ذلك خير”.

واشار المنيع إلى أنه “لا شك أن العقلاء من الشيعة يؤمل فيهم الخير، وحينما يبدأ الحوار ونطرح ثوابتنا من الكتاب والسنة والأصول التي يجب ألا يختلف فيها أحد، فبناءً على هذا تكون معايير الوصول إلى حقائق وقناعة موجودة ومتوفرة”.

وكانت وزارة الخارجية العراقية قد اكدت أنها سبق وأن قامت باستدعاء سفير السعودية لدى بغداد وأبلغته بأهمية أن يكون خاضعاً للأعراف الدولية، مبينة أنها ستقوم باتخاذ الإجراءات المناسبة لذلك، فيما شددت على أنها لن تسمح لأي سفير بتوظيف مهامه لتأجيج “خطاب الطائفية”.

وقال المتحدث باسم الوزارة احمد جمال في بيان “سبق وأن قامت وزارة الخارجية باستدعاء سفير المملكة العربية السعودية الشقيقة لدى بغداد، وأبلغته بأهمية أن يكون السفير خاضعاً للأعراف والمواثيق الدولية الخاصة بتعامل السفراء مع وسائل الإعلام وإطلاق التصريحات للرأي العام”.

وأوضح بان الخارجية العراقية كانت قد أكدت “ضرورة عدم تدخل الوزير بالشؤون الداخلية للبلد بالدرجة الأساس، والعمل على تطوير العلاقات الثنائية، خصوصاً وأن العراق يمر بمرحلة استثنائية في حربه ضد الإرهاب”.انتهى

مقالات ذات صله