السجن 10 سنوات لموظف في بغداد تسبب بسرقة 14 مليار دينار

بغداد ـ الجورنال

أصدرت محكمة الجنايات المختصة بقضايا النزاهة حكما على موظف في دائرة التسجيل العقاري في المدائن بالسجن لمدة 10 سنوات، وذلك لتزويره وثائق عقارات استخدمت كضمانات لقرض مالي بقيمة 14 مليار دينار.

وقال المفتش العام لوزارة العدل حسن حمود العكيلي في بيان إطلعت عليه “الجورنال”، ان الموظف (ا.ح) قام خلال عام 2015 بتوقيع سندات المداينة لعقارات تقع ضمن حدود اعمال مديرية التسجيل العقاري في المدائن، وتبين ان تلك العقارات مزورة من حيث المساحة والجنس ومخالفات أخرى في المعاملة، ونتج على اثرها صرف قرض من مصرف الرشيد بقيمة 14 مليار دينار.

وأضاف ان المدان وبالاتفاق والاشتراك مع متهمين اخرين تحايلوا على المصرف من خلال التزوير على أوراق العقارات، مما تسبب بسرقة هذا المبلغ من أموال الدولة، مبينا ان المحكمة وجدت من الأدلة المتحصلة لديها كافية لادانته بالسجن 10 سنوات وتأييد حجز أمواله المنقولة وغير المنقولة.

مقالات ذات صله