الداخلية تضبط 161 حالة فساد بمفاصل الوزارة وتعيد أكثر من 90 مليوناً

بغداد ـ الجورنال

أعلن مكتب المفتش العام في وزارة الداخلية، الأحد، عن اكتشاف 161 حالة فساد اداري ومالي في مفاصل الوزارة ببغداد خلال شهر تشرين الأول، لافتا إلى إعادة أكثر من 90 مليون دينارٍ خلال الشهر نفسه.

وذكر تقرير صادر عن مديرية تفتيش بغداد التابعة للمكتب لشهر تشرين الأول من العام الجاري 2017، تلقت “الجورنال” نسخة منه، أن لجانها ومفارزها التفتيشية والتدقيقية “تمكنت من رصد 132 حالة فساد اداري و 29 حالة فساد مالي خلال الشهر في مفاصل ودوائر الوزارة ببغداد”.

وأضاف التقرير، أن “مؤشرات الفساد الإداري المكتشفة كانت 90 حالة اهمال، و21 حالة استغلال وظيفي، و 15 حالة تزوير، و 5 حالات سوء استخدام للسلطة، وحالة واحدة من المخالفات الضبطية”.

وأشار إلى، أن “مؤشرات الفساد المالي المكتشفة كانت 10 حالات هدر بالمال العام، و 14 حالة رشوة، و 3 حالات اختلاس وحالتي سرقة”.

وذكر تقرير آخر، صادر عن مديرية التدقيق والرقابة المالية في مفتشية الداخلية، أنها “تمكنت خلال شهر تشرين الأول المنصرم من إعادة (61,647,855) ديناراً الى خزينة الدولة، وأوصت بإعادة (31,944,000) دينار أخرى”.

وأوضح التقرير، أن “المديرية تمكنت خلال الشهر من تدقيق 30 عقداً، وبيّنت رأيها بـ 54 مجلساً تحقيقياً، و بـ 65 معاملة واردة اليها من مديرية تفتيش بغداد و 20 معاملة أخرى واردة اليها من مديرية تفتيش المحافظات”.

ولفت إلى، أن “المديرية ومن خلال مهامها في التدقيق والرقابة الداخلية تمكنت من تدقيق 205 معاملات، وتابعت تنفيذ 35 عقداً ضمن الخطة الاستثمارية للوزارة، و 80 عقداً ضمن خطتها التشغيلية لعام 2017”.

مقالات ذات صله