الخيكاني لـ”الجورنال”: الأزمة المالية أجهضت إعمار العراق

الجورنال: خاص

أعلن وزير الإعمار والاسكان والبلديات العامة طارق الخيكاني ان حركة الاعمار في العراق تأثرت بالأزمة المالية التي يشهدها العراق بسبب انخفاض أسعار النفط في العالم، وقال الخيكاني في تصريحات لـ”الجورنال” ان وزارته تعمل الآن على تفعيل مواردها المالية لتنشيط حركة الإعمار في البلاد التي تأثرت بأسعار النفط العالمية، وأكد ان خطة الوزارة تشمل تشجيع الاستثمار وعرض قطع الأراضي التجارية والصناعية للمساطحة والاستثمار وتوفير فرص عمل كبيرة للشباب، وأشار الخيكاني الى أن مشاريع الدفع بالاجل نعمل عليها من خلال قطاعات الكهرباء والماء والمجاري، مؤكداً ان البصرة ستشهد افتتاح أول تلك المشاريع من خلال شركة (باي ووتر البريطانية) للتصفية والتحلية المتضررة، موضحاً أن هذا المشروع سيخدم العديد من مدن البصرة وأحيائها.

وحول لجنة الطوارئ الوزارية التي يرأسها الخيكاني والتي شكلت من قبل رئاسة الوزراء بعد موجة الفيضانات التي اجتاحت البلاد إثر الامطار الاخيرة قال الخيكاني “ان اللجنة عملت مع عدد من الوزارات وأمانة بغداد واستطاعت انجاح عملية تصريف المياه وايقاف السيول القادمة نحو الكوت وبوقت قياسي، مشيرا الى ان الاستعدادات باتت على أشدها لاستقبال كميات الامطار التي ستواجه البلاد في فصل الشتاء الحالي، لكنه قال “لا يمكن توقع كميات الامطار وبذلك لا يمكن التكهن بها ولكن في نفس الوقت بامكاننا ان نؤكد ان فرق الطوارئ تمكنت وستتمكن من تصريف المياه الممكنة في الوقت المناسب وان اللجنة المشكلة من عدد من الوزارات لن تدخر جهدا لاتمام الامر على وجه الدقة”.

مقالات ذات صله