الخارجية الروسية: العقوبات قنبلة مزروعة في علاقاتنا مع أمريكا!

أكدت وزارة الخارجية الروسية أنها تتابع عن كثب المناقشات في الكونغرس الأمريكي حول مشروع العقوبات الجديدة ضد روسيا، وحذرت من أن هذه المبادرة تزرع قنبلة في قاعدة العلاقات بين البلدين.
وقال سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسي: “نتابع عن كثب التطورات حول المشروع الأمريكي الذي يهدف إلى فرض عقوبات جديدة ضد روسيا وعدد من الدول الأخرى، إضافة إلى إضفاء صفة القانون على العقوبات التي فُرضت في وقت سابق. إنه أمر مثير للقلق البالع، ولا نرى أي أدلة على تراجع هستيريا رهاب روسيا والتي سبق لها أن أصابت الكونغرس برمته”.
وعبر عن أسفه لأن هناك آفاقا واقعية لتمرير هذا المشروع وتبنيه كقانون. وأضاف: “إننا قلقون من وضع قنبلة خطيرة جدا في قاعدة العلاقات بين بلدينا”.
كما لفت الدبلوماسي الروسي إلى أن الكونغرس الأمريكي بفرضه عقوبات اقتصادية ضد دول أجنبية، يضر، بالدرجة الأولى، بأمريكا نفسها، عن طريق زعزعة سمعة البلاد وثقة المجتمع الدولي بها، إذ تؤدي هذه الخطوات إلى قيام تصور جديد تجاه الولايات المتحدة باعتبارها شريكا لا يمكن الاعتماد عليه يتصرف بشكل غير قابل للتنبؤ. وشدد قائلا: “إننا سننطلق من هذه التقييمات في عملنا المستقبلي”.

مقالات ذات صله