الحكيم يصف الحرب ضد داعش بـ”الكونية “

بغداد – الجورنال نيوز

حذر رئيس المجلس الأعلى الإسلامي السيد عمار الحكيم من  إشاعة حالة الفشل والإحباط لدى الفرد العراقي ” ، مبينا ” أن العراق في طريقه للتعافي بعد أن اكتشف الجميع حقيقة الإرهاب فيما هناك دول مرشحة للغرق فيه “.

ودعا الحكيم في كلمة بديوان بغداد للنخب المهنية اليوم ، بحسب بيان للمجلس الاعلى ، إلى ” الانتباه لمرحلة ما بعد داعش ” ، لافتا إلى ” أن المعالجات تحتاج إلى تسويات تتخذ فيها قرارات قاسية وهذه القرارات ليست ضعفا وإنما هي عين الشجاعة عندما تساهم في بناء الوطن ” ، ومشيرا إلى ” اهمية الكتلة العابرة للمكونات في إدارة البلد “.

واوضح  ان “الأدوات التي أدارت البلد في 2005 لا يمكن لها ان تديره في 2016 ولابد من اخذ المتغيرات بعين الاعتبار على المستوى الوطني والإقليمي والدولي ” مشيرا الى ” ان الكتل العابرة ستوفر المشاركة والشراكة من خلال الحكومة ومجلس السياسات الستراتيجية “.

وتابع إن “داعش ليست مافيا أو عصابة إنما هي مشروع سياسي بحلة أمنية ويحظى بغطاءات سياسية واقتصادية وإعلامية ” ، واصفا الحرب ضد داعش بـ ” الحرب الكونية “.

ونبه الىأن “العراق في طريقه لإنهاء داعش الذي لم يعد وحشا لا يمكن هزيمته كما تصور البعض في البداية ” ، مشيرا إلى ” ان تحرير الكرمة له أبعاد ستراتيجية عالية “.
ولفت  إلى ” أهمية حضور المعالجات النفسية والتربوية والاقتصادية ” عادا تلاحم أبناء الوطن ” دليلا على استعادته لعافيته واستعادته لثقة الشعب.انتهى

مقالات ذات صله