الجوراني: أغلب الكتل السياسية داخل التحالف الوطني ترفض تغير وزرائها

بغداد – الجورنال

أكد النائب عن المجلس الأعلى الإسلامي علي الجوراني، اليوم الثلاثاء، أن أغلب الكتل السياسية داخل التحالف الوطني غير مستعدة ورافضة لتغير وزرائها، مشيرا الى أن تلك الكتل متمسكة بنظام التوافق السياسي لتشكيل الحكومة والمحاصصة الحزبية .

وقال الجوراني لـ (الجورنال) إن “المجلس الأعلى وافق على قرار رئيس الوزراء حيدر العبادي بتغير وزراء الاحزاب وترشيح وزراء تكنوقراط”، مشيرا إلى أن “المجلس الأعلى غير جميع وزرائه وهو الان بانتظار ترشيح وزراء جدد من قبل العبادي لتصويت عليهم”.

وأضاف أن “المجلس الأعلى لا توجد لديه مشكلة في تغير الوزراء، إلا أن هناك بعض الكتل في التحالف الوطني ترفض تغير وزرائها من الحكومة والعمل على ابقاء المحاصصة والتوافق السياسي الذي تم تشكيل الحكومة من خلاله”.

واشار الجوراني أن “أغلب الوزراء الجدد الذين تم اختيارهم خلال الشهرين الماضيين لم يقدموا أي نتائج خدمية للمواطن ولم يكن هناك أي لمسات تتغير في المحافظات من قبل هؤلاء الوزراء التكنوقراط “.

واوضح أن “الأحزاب لا زالت تُسيطر على المسؤولين والوزراء والوكلاء والمدراء العامين في الدولة لاستمرار المحاصصة الحزبية “.انتهى3

مقالات ذات صله