الجبوري يصف أحداث الطوز بـ”استهتار عصابة” بارزاني

الجورنال/ بغداد: وصف رئيس كتلة كفاءات النيابية هيثم الجبوري، السبت، أحداث طوزخورماتو بأنها “استهتار عصابة” مسعود بارزاني، فيما انتقد “الصمت المخزي” للحكومة الاتحادية أزاء الأحداث.

وقال الجبوري في بيان تلقت صحيفة “الجورنال”، نسخة منه، إن “أحداث الطوز أثبت استهتار عصابة مسعود بارزاني ومحاباة الحكومة الاتحادية ومجاملتها على حساب المدنين الأبرياء الذين قارعوا تنظيم داعش الارهابي، وحافظوا على مدينتهم ليأتي زبانية بارزاني ويعبثوا فسادا وتقتيلا وتخريبا”.

واعتبر الجبوري ما أسماه بـ”الصمت المخزي للحكومة الاتحادية وممثلي صلاح الدين في مجلس النواب من الشركاء السياسيين الذي لم يرتقِ حتى لمستوى التنديد أو الاستنكار”.

وأضاف ان “هناك تهاني لانتصارات وهمية مخططة في قضاء سنجار وكأنها حررت في دولة جارة للعراق”.

وشهد قضاء الطوز شرق تكريت، اطلاق نار من قبل قوات البيشمركة على قوة من الحشد التركماني، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، كما عمدت قوات الاسايش الى حرق منازل ومحال تجارية في القضاء، وتهديد أهالي المناطق بالسلاح لإجبارهم على الخروج من مدنهم.

مقالات ذات صله