التعليم العالي تعيد طلاب المراحل المنتهية بالجامعات غير المعترف بها الى المرحلة الاولى

بغداد ـ سعد المندلاوي

اكدت لجنة التعليم البرلمانية ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي قررت اعادة طلبة المراحل المنتهية في الجامعات الاهلية غير المعترف بها، الى المرحلة الاولى.

وقالت عبير عيسى مقرر لجنة التعليم في البرلمان ان “القرارات التي صدرت بخصوص ارجاع الطلبة الى المراحل الاولى صدرت من مدير عام وليس من الوزير نفسه, وهذا بحق ذاته اجحاف بحق الطلبة.

واضافت في  تصريح لـ(الجورنال) الاربعاء (27 كانون الثاني 2016) ان “وزارة التعليم العالي  تصدر القرارات دون الرجوع الى اللجنة، ولم تتم مناقشتنا بهكذا قرار خطير ومجحف بحق الطلبة الذين لا ذنب لهم سوى رغبتهم باكمال مسيرتهم الدراسية”.

واشارت الى: “ان اللجنة ستعقد اجتماعا يوم الاربعاء المقبل وسيكون محور الاجتماع بخصوص هذا القرار”.

من جانبه  قال فرهاد قادر عضو لجنة التعليم النيابية لـ(الجورنال) انه “انتشر في العراق نوع من انواع التجارة، هو فتح كليات اهلية يتم قبول الطلبة فيها قبل ان يتم الاعتراف بها من قبل وزارة التعليم، وهذا يعد نصبا واحتيالا من قبل رؤساء تلك الجامعات”.

واضاف ان “وزارة التعليم حذرت الطلبة في بداية العام الدراسي من الالتحاق بهذه الجامعات، عازيا  اسباب التحاق الطلبة بهذه الكليات الى عدم الوعي الثقافي والتعليمي لأولياء الطلبة”.

وطالب قادر الجهات الرسمية بمحاسبة الجهات التي تقف وراء الجامعات التي تمارس النصب والاحتيال على الطلبة والتي تتسبب بشكل مباشر بتردي التعليم في العراق”, مبيناً ان “مجلس النواب سوف يشرع قانون الجامعات الاهلية مما يسهل وبشكل قانوني  تسجيل الجامعات بما يعزز الثقة بين الطلب والجامعة”.

وعن مصير هؤلاء الطلبة الذين سيتم ارجاعهم للمراحل الاولى حسب قرار وزارة التعليم العالي، اوضح قادر  ان “وزارة التعليم بالتعاون مع الجامعات الاهلية، خصصت امتحانا يسمى (امتحان الكفاءة) يتم اعتماده من قبل احدى الجامعات الحكومية لطلبة الجامعات الاهلية المشمولين بهذا القرار، وفي حال اجتاز الطالب الامتحان سوف يعتبر ناجحا وتكون شهادته معترفا بها”.

وتشهد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبشكل شبه مستمر تظاهرات يقوم بها طلبة الجامعات الاهلية مطالبين الوزارة بالاعتراف بشهاداتهم الجامعية, وكشف مصدر لـ(الجورنال) عن تظاهرة ستقام يوم الاحد المقبل امام مبنى وزارة التعليم للمطالبة بالاعتراف بالشهادات الجامعية لطلبة الكليات الاهلية.

مقالات ذات صله