البيئة : العراق بحاجة لاموال كبيرة لمواجهة 100 يوم من العواصف الترابية

بغداد – الجورنال نيوز

اعلنت وزارة البيئة العراقية، اليوم الثلاثاء، عن حاجة العراق الى اموال كبيرة لمواجهة 100 يوم من العواصف التربية.

كشف وكيل وزارة الصحة والبيئة جاسم الفلاحي ، عن تعرض العراق الى نحو مئة يوم سنويا للعواصف الترابية ، مؤكدا ان معالجة هذه الظاهرة تحتاج الى اموال كبيرة ومعدات تكنلوجية متطورة .

وذكر وكيل وزارة الصحة والبيئة جاسم الفلاحي في تصريح صحفي تابعته ( الجورنال نيوز) ، ان ” وزارة البيئة هي المسؤولة على ملف التصحر ولدينا قسم مختص في هذا الموضوع ،مبينا “موضوع العواصف الرملية يحظى باهتمام كبير من قبلنا لا سباب عديدة كونها تتسبب بتبعات ومضاعفات اقتصادية واجتماعية وصحية كبيرة ، خصوصا ان العراق يتعرض الى اكثر 100 يوم لعواصف ترابية في السنة مما يؤثر على الصحة العامة “.

وتابع ان ” العواصف تؤثر على الجانب الاقتصادي ، بالاضافة الى تأثيرها على حركة النقل وتصدير النفط بالموانئ وحركة الملاحة الجوية “، مؤكدا ” وجود اهتمام بهذا الجانب وشكلنا لجنة وطنية كلفت برئاستها ، وهي اللجنة الوطنية لمكافحة التصحر والعواصف الغبارية ، وتمت بامر ديواني من قبل الامانة العامة لمجلس الوزراء وتضم الوزارات المعنية ،وهذه اللجنة تعمل على وضع الضوابط والتعليمات الخاصة في مكافحة التصحر وضرورة العمل مع المنظمات الدولية للتقليل من الظاهرة”.

واضاف ، ان ” معالجة هذه الظاهرة تحتاج الى اموال كبيرة منها نشر حزام اخضر في المناطق التي تتسبب بتلك العواصف الرملية وهي مشخصة لدينا عبر الاقمار الصناعية ، وهناك مشكلة اخرى هي نشوء كثبان رملية جديدة في المناطق الوسطى والجنوبية متأثرة من السهل الرسوبي “.

واشار الى ،ان ” هناك تعامل مع منظمات دولية منها منظمة الزراعة والاغذية العالمية والمركز العربية لمكافحة الاراضي الجافة والتصحر ولدينا تعاون وثيق مع هذه المنظمات من اجل مكافحة التصحر “.انتهى

مقالات ذات صله