الامم المتحدة توصي بفرض عقوبات على رئيس جنوب السودان ومسؤولين آخرين

نيويورك- ا ف ب

 اوصى فريق من خبراء الامم المتحدة مجلس الامن الدولي بفرض عقوبات على رئيس جنوب السودان وزعيم المتمردين واثنين من المسؤولين العسكريين بالاضافة الى فرض حظر على الاسلحة التي تغذي الحرب الاهلية في البلاد.

ورفعت لائحة من اربعة اسماء الى مجلس الامن في ملحق لتقرير الخبراء تضم سلفا كير ورياك مشار بالاضافة الى رئيس الاركان بول مالونغ ورئيس جهاز الامن الداخلي اكول كور، المتهمين بتجاوزات خطيرة، حسب ما قال دبلوماسيون.

ويعود الان الى لجنة العقوبات درس هذه التوصيات. وتطال العقوبات تجميد ودائع ومنع سفر.

وكانت الامم المتحدة اصدرت في تموز/يوليو عقوبات بحق ستة قادة ثلاثة من كل فريق– ولكن يبدو انه لم يكن لها اي تأثير على الارض.

واوضح تقرير الخبراء الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه ان كير ومشار مسؤولان عن معظم اعمال العنف التي وقعت منذ بدء النزاع قبل عامين.

واضاف التقرير “توجد ادلة واضحة ومقنعة بان معظم اعمال العنف التي وقعت خلال الحرب ومن بينها اعتداءات على مدنيين وانتهاكات للقانون الانساني الدولي وحقوق الانسان ارتكبت باوامر من المسؤولين في اعلى مستوى في الحكومة والمعارضة وان هذين المسؤولين على علم بها“.

وحسب الامم المتحدة فان اكثر من 2,3 مليون شخص فروا من منازلهم بسبب الحرب والمجازر والفظاعات كما ان البلاد مهددة بالمجاعة.

ويعيش اكثر من 200 الف مدني في جنوب السودان في سبع قواعد للامم المتحدة عبر البلاد.

 

مقالات ذات صله