الاتحاد الأوروبي: 2025 موعد مناسب لضم دول البلقان إلى التكتل

قال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر لدول غرب البلقان أمس الأحد، إن 2025 سيكون العام الذي يمكنها فيه الانضمام للاتحاد الأوروبي شريطة العمل على الوفاء بمعايير العضوية.

وأثناء زيارة لألبانيا بعد زيارة مقدونيا في جولة للدول الطامحة  للانضمام للاتحاد الأوروبي، قال يونكر إن عام 2025 هو الموعد المحتمل لانضمام الجميع.

وقال يونكر للصحفيين في تيرانا: “خلافا لما نقرأه في كل مكان، لم تذكر المفوضية ولا أنا أن صربيا والجبل الأسود ستكونان بالضرورة من أعضاء الاتحاد الأوروبي في 2025”.

وأضاف: “موعد 2025 مفتوح لجميع الدول المرشحة”.

وتابع قائلاً في مؤتمر صحافي: “لدرجة أن كل دولة مشرحة تفي بمعايير العضوية بحلول ذلك الوقت أو بعدها أو قبلها، سنمضي بطريقة تجعل الاتحاد الأوروبي يعترف بجهودها”.

وقال رئيس الوزراء الألباني ادي راما في المؤتمر الصحافي مع يونكر إن فحص القضاة وممثلي الادعاء، وهي الخطوة الأولى اللازمة للإصلاحات القضائية التي يقول الاتحاد الأوروبي إنها ضرورية لبدء المفاوضات، أثمرت نتائجها الأولى بالفعل.

وأضاف راما: “رفض 17 من كبار القضاة وممثلي الادعاء الفحص ومن ثم أصبحوا خارج القضاء”.

وينظر إلى صربيا والجبل الأسود على أنهما الأقرب للانضمام للاتحاد الأوروبي.

ويتفاوض البلدان على عدد من فصول كثيرة يلزم معالجتها قبل الانضمام رغم أنهما لم يستكملا سوى القليل.

ومن المتوقع إعطاء الضوء الأخضر لألبانيا ومقدونيا لبدء مفاوضات الانضمام في يونيو (حزيران).

مقالات ذات صله