استرجاع اكثر من ملياري دينار كانت موقوفة لدى مصرف الرشيد

متابعة –الجورنال
كرم وزير العمل والشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني من ساهم في اكتشاف مبلغ مليار و 478 مليون دينار كانت موقوفة لدى مصرف الرشيد.
وذكر المتحدث باسم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عمار منعم علي في بيان اطلعت عليه “الجورنال نيوز” ان “الوزارة استرجعت وبفضل حرص وجهود مدير القانونية في هيئة الحماية الاجتماعية عبد الامير شاطي عزيز وموظف القانونية محمد سعدي فاضل مليارا و478 مليون دينار كانت موقوفة لدى مصرف الرشيد بعد رفع دعوى قضائية على المصرف تطالبه باسترجاع تلك الاموال كونها عائدة لشبكة الحماية الاجتماعية.
وقال المتحدث باسم الوزارة ان السوداني وجه متابعة الاموال التي كانت موقوفة لدى مصرف الرشيد ورفع دعوى قضائية عليه تطالبه بتلك الاموال التي اودعت فيه منذ عام 2008 كونها مخصصة لشبكة الحماية الاجتماعية ولم يتم استثمارها ، والمصرف قام بإيقافها وتحويلها الى وزارة المالية كإيراد لخزينة الدولة.
واضاف ان تلك الاموال تعود لإعانات المستفيدين من شبكة الحماية الاجتماعية وهي مثبتة بكشوفات تبين ذلك الا ان المصرف امتنع عن اعادتها رغم الكتب الرسمية والمخاطبات التي تطالبه بها ما دفع الوزارة لرفع دعوى قضائية ضد المصرف لإعادتها الى شبكة الحماية .
واوضح منعم انه بجهود حثيثة ومتابعة مستمرة من الوزير تمكنت الوزارة من كسب الدعوى واسترجاع جميع الاموال التي كانت موقوفة في مصرف الرشيد وتحميله الفوائد التأخيرية المترتبة عليها لكون تلك الاموال تعود الى شرائح ضعيفة في المجتمع تمنح كإعانات اجتماعية لها لمساعدتها في تجاوز محنة الفقر.
واوضح ان الوزير اوعز بتكريم الموظفين الاثنين في قانونية هيئة الحماية الاجتماعية عبد الامير شاطي عزيز ومحمد سعدي فاضل لحرصهم الشديد وتفانيهم في اداء واجباتهما وحفاظهم على اموال الفقراء المستفيدين من رواتب الحماية الاجتماعية.

مقالات ذات صله