إلين ديجينيريس تسخر “آي فون x”

خصصت مقدمة البرامج الأمريكية، إلين ديجينيريس، جزءاً من برنامجها، لتتحدث فيه عن الإصدارين الثامن والعاشر من هواتف آي فون، وذلك في أحدث حلقات برنامجها الحواري الترفيهي Ellen، ولكن بصورة هزلية ساخرة كعادتها.

ولم تلفت إلين في حديثها عن “آي فون 8″، إذ اعتبرته لا يتميز كثيراً عن طرازاته السابقة 6 و7، لكنها ركزت حديثها على آي فون 10 أو كما أطلق عليه ” iphone x”، مؤكدة أنه أكثر تميزاً وتطوراً عن كل الطرازات السابقة، ويتمتع بخواص حصرية، ومن أهمها أنه يتم فتح القفل الخاص به عن طريق بصمة الوجه، وليس الإصبع.

وسخرت إلين من خاصية فتح هاتف “iphone x”، حيث قالت “إن كل من يملكه يتوجب عليه أن يجري مسحاً لوجهه كلما أحدث تغييراً عليه، كأن يحلق شعره، أو عندما يجري جراحة تجميلية لأنفه أو عندما يرتدي قبعة، أو عندما يفقد 15 كيلوغراماً من وزنه”.

وأشارت إلين إلى أن السبب وراء السعر المبالغ فيه للإصدار الجديد من “iPhone X” وتجاهل تسميته “آي فون 10” نسبة إلى سعره الذي سيبلغ 1000 في الأسواق الأمريكية، لافتة إلى أنه مبلغ باهظ للغاية، وغير معتاد من جانب شركة “أبل” لمستخدميها.

كذلك سخرت إلين من تغاضي “أبل” عن طرحها لـ “آي فون 9″، متسائلة أين ذهب هذا الإصدار، وأضافت “الكل يعرف كيفية العد، فأين ذهبت هذه النسخة؟”

وخذلت إلين جمهورها في الحلقة، بعد أن قالت لهم في بداية البرنامج إن لديها إعلاناً هاماً، وهو إعلان “أبل” عن طرازاتها الجديدة لهاتف “آي فون”، وهو ما جعلهم يعتقدون أنها ستمنحهم هواتف من الطرازات الجديدة 8 و 10، مثلما اعتادوا منها أن تهديهم هدايا في كل حلقة، وهو الأمر الذي تسبب لهم بخيبة أمل.

 

يذكر ان إعلان شركة “أبل” عن أحدث إصدارات هاتفها المحمول آي فون اكس بنسختيه الثامنة والعاشرة، من أكثر الموضوعات تعليقاً على وسائل التواصل الاجتماعي على مستوى العالم، لما يتمتع به الهاتف من خواص مختلفة ومنفردة مقارنة بالإصدارات السابقة.

 

مقالات ذات صله