إجازات إجبارية للطلبة المصابين بالأمراض الانتقالية

بغداد ـ الجورنال

اكدت مديرة التعليم الابتدائي بمديرية التعليم العام الاهلي والاجنبي في وزارة التربية، شهرزاد مصطفى ان ” الوزارة اعدت خطة استباقية لتهيئة بيئة صحية ملائمة للتلاميذ والطلبة بالتعاون مع المستوصفات الصحية القريبة من المدارس، مشيرة الى ان تلك الخطة تأتي ضمن استعدادات الوزارة للعام الدراسي (2017 ــ 2018).

وقالت مصطفى ان” الخطة تضمنت تشخيص الحالة الصحية للتلاميذ الجدد من خلال اجراء الفحوصات البدنية والعقلية مع معالجة المشكلات المرضية التي تواجههم وتقف في طريق مستقبلهم الدراسي، عبر تحويلهم الى المراكز الصحية المختصة بالتنسيق مع قسم الرعاية الصحية الاولية من اجل توفير العلاجات لهم، لاسيما ان الوزارة تحرص على اتباع احدث الطرق لفحص التلاميذ.

ومن جانب اخر، اوضح المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة والبيئة، سيف البدر ان “الوزارة تحرص على منع انتشار الامراض الانتقالية والاوبئة في المدارس من خلال اتخاذها عددا من الاجراءات، مبينا انها تخاطب وزارة التربية عبر تقاريرها الطبية بمنح اجازات اجبارية للطلاب والتلاميذ المصابين بأمراض انتقالية.

واضاف أن مديريتي صحة بغداد الكرخ والرصافة تتخذ اجراءات احترازية عدة، لمنع انتشار الامراض، فضلا عن مناقشة الواقع البيئي للمدارس ، لا سيما ان مرض الكوليرا ينتشر من خلال الماء والبيئة غير الصحية وانعدام النظافة.

وكشف البدر عن توزيع حبوب لتعقيم المياه في مناطق الرصافة ذات الوضع البيئي المتدني، داعيا في الوقت نفسه، الى تفعيل دور المنسق الصحي في المدارس من اجل وضع خطط مشتركة بين مديرية الصحة المدرسية ودوائر التربية لتعميمها على جميع المدارس.

في السياق نفسه، ذكر مدير عام صحة الرصافة عبد الغني سعدون ان “مديريته تقدم الخدمات في مجال الصحة المدرسية الى اكثر من مليون و400 الف تلميذ وطالب، ما بين رياض اطفال وتلاميذ وطلبة المدارس موزعين بين 2500 مدرسة ابتدائية وثانوية واعدادية ورياض اطفال في جانب الرصافة.

مقالات ذات صله