أسعار النفط تهبط لـ37 دولاراً للبرميل

بغدادـالجورنال

هبطت أسعار النفط الخام في العقود الآجلة اليوم الأربعاء قرب 37 دولاراً للبرميل، حيث ظلت السوق تحت ضغوط بفعل تباطؤ الطلب والإمدادات الكبيرة، كما تأثرت الأسعار بتوقعات بقصر فترة موجة برودة الطقس في أوروبا والولايات المتحدة.

وهبطت أسعار الخام بنحو ثلثي قيمتها منذ منتصف 2014 حيث أدت زيادة الإنتاج من الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا والولايات المتحدة إلى فائض عالمي يتراوح بين نصف مليون ومليوني برميل يومياً.

وفي الآونة الأخيرة بدأت التوقعات بتباطؤ الطلب وبخاصة في آسيا لكن أيضا في أوروبا في الضغط على الأسعار. وبلغ سعر تداول خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة 37.22 دولار للبرميل منخفضاً 65 سنتاً أو ما يعادل 1.72 في المئة عن سعر آخر تسوية في الجلسة السابقة. وهبط برنت 33 سنتاً إلى 37.46 دولار للبرميل.

وهبطت أسعار خامي القياس العالميين في وقت سابق من الجلسة إلى 37.11 دولار و37.22 دولار للبرميل على التوالي. وقال متداولون إن “الهبوط نتج عن عدة أسباب كان أهمها إغلاق سجلات التداول والتوقعات الضعيفة للعام المقبل.

وقد تتعرض أسعار الخام لمزيد من الضغوط في ظل توقعات بأن تكون فترة برودة الطقس في أوروبا والولايات المتحدة قصيرة. وارتفع الخامان الأمريكي وبرنت نحو ثلاثة في المائة في الجلسة السابقة على أمل أن تعزز برودة الطقس وإنخفاض درجات الحرارة الطلب على النفط لأغراض التدفئة.

مقالات ذات صله