أستراليا: بعض طالبي اللجوء المرحلين مصابون بالسرطان وأمراض مستعصية

كانبيرا – رويترز

قال مسؤول حكومي أسترالي بارز  امس الإثنين، إن بعض طالبي اللجوء الذين سترحلهم أستراليا لمركز خارج حدودها بعد حكم قضائي ويبلغ عددهم 267 شخصاً، يعانون من السرطان وأمراض مستعصية أخرى.

وأيدت المحكمة الأسترالية العليا الأسبوع الماضي حق الحكومة في ترحيل طالبي اللجوء المحتجزين إلى جزيرة ناورو الصغيرة في جنوب المحيط الهادي وتبعد نحو 3000 كيلومتر شمال شرق أستراليا.

وانتقدت الأمم المتحدة القرار وقوبل باحتجاجات. وانتقد مركز الاحتجاز في ناورو على نطاق واسع بسبب أوضاعه الصعبة وتقارير عن عمليات ممنهجة للتحرش بالأطفال والاعتداءات الجنسية.

وقال الوكيل الاول  لوزارة الهجرة وحماية الحدود مايكل بتسولو، إن بعض عمليات الترحيل يمكن أن تبدأ خلال أيام لكن البعض الآخر سيتم التعامل معه مرحلياً بسبب إصابتهم بالأمراض.

وأوضح في جلسة استماع برلمانية “في بعض الحالات نقصد الإصابة بالسرطان وكل أنواع الأمراض المزمنة… وللأسف في بعض الحالات أعتقد أن بعضهم سيبقى مدة طويلة لأسباب تتعلق بأمراض مزمنة وأخرى قد تكون مستعصية“.

مقالات ذات صله