أزمة بغداد المرورية تتفاقم ومجلسها يرد على توصيات مجلس الوزراء: العاصمة تحتاج “لأموال لا أقوال”

بغداد ـ الجورنال
تعيش العاصمة بغداد ومنذ نحو ثلاثة ايام على وقع اختناقات مرورية غير مسبوقة منذ انتهاء عطلة العيد في حين يؤكد مجلس محافظة بغداد انه “لا حل في الوقت الراهن لازمة الازدحامات المرورية الخانقة في العاصمة، مشيرا الى ان “النقاط التي وضعها مجلس الوزراء بحاجة الى امول ووقت للتنفيذ “.

وطالب مواطنون في اتصالات هاتفية مع الجورنال الجهات المعنية بتوضيح اسباب هذه الاختنقاقات غير المبررة والتي تأتي في ظل ارتفاع كبير بدرجات الحرارة تتسبب بمشاكل صحية كبيرة للمواطن .

بدوره قال عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد سعد المطلبي في تصريح لـ «الجورنال نيوز» انه “لا يمكن حل ازمة الاختناقات المرورية في العاصمة في الوقت الراهن لكون العاصمة دخلتها بعد عيد الفطر اكثر من ثلاثة ملايين عجلة إضافة الى التشديد الأمني بعد ورود معلومات عما سمّي بغزوة بغداد ما سبب تلك الازدحامات “.

وأشار الى ان” الحلول السابقة رفضت من المواطنين لكونها تؤثر في دخل المواطن منها قرار الفردي والزوجي ومنع العجلات الكبيرة من دخول العاصمة “.

وكان مجلس الوزراء اعلن على لسان متحدثه سعد الحديثي اصدار توجيهات للحد من الاختناقات المرورية في العاصمة العراقية بغداد ابرزها تحديد ضوابط لحماية الطرق وتنظيم حركة ‏المركبات في شوارع العاصمة ووضع آليات لتغيير اوقات بداية الدوام الرسمي في الوزارات والدوائر والجامعات بشكل متفاوت على أن يتم استحصال موافقة الأمانة العامة ‏لمجلس الوزراء بشأن التوقيت المناسب من الجهة المعنية وتقليل عدد نقاط التفتيش وإبعاد مواقعها عن التقاطعات المهمة واعتماد أكثر من منفذ للدخول والخروج الى مناطق بغداد واحيائها واختيار مواقع هذه المنافذ بعيدا عن الشوارع المكتظة بالعجلات.

مقالات ذات صله