مجلس بابل يقرر هدم دار من يثبت تورطه بالارهاب ويطالب بضم منطقة جنوب بغداد الى قيادة عمليات المحافظة

بابل – الجورنال

طالب مجلس محافظة بابل، اليوم الثلاثاء، بضم منطقة جنوب بغداد الى قيادة عمليات بابل، معتبراً هذه المنطقة تشكل تهديداً امنياً على محافظات الوسط والجنوب، فيما قرر بهدم دار من يثبت تورطه بالارهاب.

وقال مصدر في المجلس لـ (الجورنال)، ان “مجلس محافظة بابل اتخذ قرارات عدة في اجتماعه اليوم، منها مطالبة القائد العام للقوات المسلحة بضم منطقة جنوب بغداد والتي تقوم الفرقة السابعة عشر جيش عراقي بمهمة مسك الارض فيها الى قيادة عمليات بابل”.

واعتبر المجلس، ان “اغلب العمليات الارهابية والتفجيرات الانتحارية التي تضرب بغداد ومناطق الوسط والجنوب تنطلق من هذه المنطقة”، منتقداً “دور عمليات بغداد السلبي في بسط الامن فيها”.

وقرر المجلس، “هدم دار من ثبت تورطه بالارهاب”، داعياً الحكومة المركزية الى “اعدام الارهابيين في الساحات العامة في المحافظة ممن ثبت ضلوعهم بعمليات ارهابية داخل المحافظة”.

وكشف المجلس، “تشكيل لجان لتفتيش كل المباني العامة والتجارية لمطابقة شروط السلامة”، فيما اكد “منع استخدام المواد سريعة الاشتعال كـ(الكوبوند) لتجنب حدوث كارثة اشبه بتفجيرات الكرادة”.انتهى3

مقالات ذات صله