دولة القانون يحذر من مساع صدرية لإقامة اعتصام نيابي بهدف إقالة المفوضية

بغداد_متابعة
حذر النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم البياتي، الأحد، من مساع لنواب التيار الصدري لإقامة اعتصام نيابي بهدف الضغط على الكتل السياسية لإقالة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

وقال البياتي في تصريح له، إن “هناك خشية داخل مجلس النواب من تصعيد ملف إقالة مفوضية الانتخابات ليصل إلى إقامة اعتصام مفتوح داخل مجلس النواب للضغط على الكتل لاقالة المفوضية”.

وأضاف البياتي، أن “زيارة رئيس مجلس النواب سيلم الجبوري ورئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم إلى زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر جاءت لبحث ملف الاقالة من عدمها”.

وكان مجلس النواب صوت أخيراً على عدم قناعته بأجوبة اعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بفارق صوت واحد، في حين يعتزم المجلس التصويت خلال جلساته المقبلة بسحب الثقة من عدمها.

من جانب اخر ابدى نائب مقرب من رئيس الوزراء حيدر العبادي, أمس الاحد, من توجه مجلس النواب لسحب الثقة عن أعضاء مفوضية الانتخابات, مشيرا إلى أن إقالة المفوضية ستسهم في عدم تسجيل جميع الاحزاب والكتل السياسية لحدوث فراغ اداري كبير داخل المفوضية.

وقال النائب جاسم محمد جعفر، إن “توجه مجلس النواب لسحب الثقة عن اعضاء مفوضية الانتخابات المستقلة سيسهم في حدوث فراغ اداري كبير داخل المفوضية الأمر الذي سيتسبب بعدم تسجيل جميع الاحزاب والكتل السياسية وهذا ما يثير قلقنا”.

وأضاف جعفر، أن “هناك تخوفاً جدياً من عدم قدرة لجنة الخبراء في اختيار اعضاء مفوضية جدد في الوقت القريب ما ينهي امكانية اجراء الانتخابات في وقتها المحدد”.

وكان مجلس النواب صوت أخيراً على عدم قناعته بأجوبة اعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بفارق صوت واحد، بينما يعتزم المجلس التصويت خلال جلساته المقبلة بسحب الثقة من عدمها.

مقالات ذات صله