البريميرليغ: توتنهام يسعى الى إجتياز عقبة آرسنال في ديربي لندن المثير

وكالات – الجورنال

يسعى نادي توتنهام الى اجتياز عقبة غريمه آرسنال في المباراة التي يحتضنها ملعب “وايت هارت لاين” في ديربي لندن المثير ضمن الاسبوع الخامس والثلاثين من الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم.

فريق السبيرز يدخل المباراة بأفضلية الارض والجمهور، حيث يسعى الى الظفر بنقاط المباراة لمواصلة ملاحقة تشيلسي والصراع على صدارة الترتيب العام للبريميرليغ، الذي لم يتبقى منه سوى خمس جولات على النهاية، حيث يطمح الفريق الى تحقيق لقب البريميرليغ الذي كان قاب قوسين او ادنى من تحقيقه في الموسم الماضي.

مدرب توتنهام ماوريسيو بوكيتينو، قال إنه سيصاب بخيبة أمل إذا أخفق فريقه في الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم، رغم فارق الأربع نقاط الذي يفصله عن تشيلسي المتصدر.

وفي الموسم الماضي تراجع مستوى توتنهام، الذي لم يفز بالدوري منذ 1961، قبل نهاية الموسم وهو ما ساعد ليستر سيتي على التتويج باللقب.

ويعتقد بوكيتينو أن فريقه رفع قدرته على التركيز منذ ذلك الحين وذلك قبل مواجهة أرسنال في قمة شمال لندن اليوم الأحد.

وقال المدرب في مؤتمر صحفي: “سأصاب بخيبة أمل إذا لم نفز باللقب، أشعر أننا اقتربنا للغاية، الفارق أربع نقاط فقط، ولكنه فارق كبير بالنظر لتبقي خمس مباريات فقط على النهاية”.

وقال بوكيتينو: “بالنسبة لنا من المهم أن نكون على أتم الاستعداد لتقديم أفضل مستوياتنا، نعرف ما تعنيه مباراة قمة محلية، بالنسبة لجماهيرنا وربما تكون القمة الأخيرة على ملعب وايت هارت لين”.

ولم يخسر توتنهام على ملعبه في 17 مباراة بالدوري هذا الموسم ولكنه لم يفز بمباراة قمة محلية منذ 2015.

اما فريق الارسنال، فهو الاخر يهدف الى التواجد ضمن الاربعة الكبار، الفوز في مباراة توتنهام سيعني له الكثير ويعطيه دافعاً معنوياً للقتال من اجل التواجد في دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

يعتقد أرسين فينجر مدرب أرسنال أن فريقه لا يزال رقم واحد في شمال لندن حتى ولو قلب توتنهام عقودا من هيمنة غريمه لينهي الموسم متفوقا عليه في الترتيب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ومباراة القمة المرتقبة بين أرسنال وتوتنهام واحدة من أقوى المواجهات في كرة القدم الإنجليزية حيث لا يفصل سوى خمسة أميال بين الناديين اللذين التقيا لأول مرة في 1887، وحقق أرسنال 80 انتصارا مقابل 61 لتوتنهام بينما تعادلا 51 مرة.

مقالات ذات صله