اتفاق مبدئي بين اتحاد الكرة وكالديرون والارجنتيني يبدي تحمسه لقيادة أسود الرافدين

محمد خليل

توصل الاتحاد العراقي لكرة القدم، الى اتفاق مبدئي مع المدرب الارجنتيني غابرييل هامبيرتو كالديرون لقيادة المنتخب الوطني في تصفيات كأس العالم 2018 وفي بطولة خليجي 23 وكأس آسيا 2019، فيما أبدى المدرب الارجنتيني تحمسه لقيادة منتخب أسود الرافدين.

وقال مصدر في اتحاد الكرة لـ(الجورنال) إن “الاتحاد العراقي لكرة القدم، توصل الى اتفاق مبدئي مع المدرب الارجنتيني كالديرون لقيادة أسود الرافدين في الاستحقاقات المقبلة، حيث تم الاتفاق على اغلب شروط المدرب ولم تبقى سوى بعض التفاصيل الصغيرة لتوقيع العقد بين الطرفين”.

وأضاف أن “كالديرون اشترط على اتحاد الكرة ان يكون العقد لعامين او اكثر، فضلاً عن اقامة مباريات ودية دولية للمنتخب الوطني”، مبيناً أن “المدرب طالب بتحديد المكان الذي سيجرى فيه تدريبات اسود الرافدين”، لافتاً إلى أن “المدرب الارجنتيني طالب بالتواجد في احدى المحافظات الثلاث، البصرة وكربلاء واربيل”.

وأوضح المصدر-الذي فضل عدم الكشف عن اسمه- أن “اتحاد الكرة وعد المدرب بتوفير جميع مطالبه وفي المقابل طالب المدرب بالتواجد في العراق”، لافتاً إلى أن “المدرب لم يمانع ذلك ووافق على الفور”.

وتابع أن “قيمة العقد ستكلف اكثر من مليون دولار أميركي في السنة، اي ان المدرب سيستلم مايقارب 2 مليون دولار خلال عامين”، لافتاً الى  انه “من الممكن ان تحسم الصفقة نهائياً يوم غد الاثنين، كون الامور سارت على مايرام ولم يتبقى سوى الاعلان الرسمي”.

ومن جهته، اجتمع وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان مع وفد من اللجنة الاولمبية في مقر وزارة الشباب والرياضة.

وقال بيان صادر عن الوزارة وتلقت (الجورنال) نسخة منه، “عبطان اجتمع مع وفد من اللجنة الاولمبية تألف من رئيس اللجنة رعد حمودي والامين العام حيدر الجميلي والامين المالي سرمد عبد الاله ورئيس مجلس الاندية جمال العبادي، من اجل مناقشة موضوع انتخابات الاندية في الفترة القادمة ومناقشة بعض الامور القانونية بعائدية الاندية المحلية بين الوزارة والاولمبية”.

واوضح البيان ان “الطرفين اتفقا بخصوص انتخابات الاندية المحلية وايضا مناقشة موضوع تامين المبلغ المالي للمدرب الاجنبي الذي سيقود المنتخب الوطني في الفترة القادمة”، لافتاً الى أنه “تم الاتفاق على مفاتحة وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان مجلس الوزراء في اجتماعه القادم لتأمين المبلغ المالي الخاصة بعقد المدرب الاجنبي مع مناقشة موضوع قانون الاندية ومعرفة مدى امكانية طرح هذا الموضوع في مجلس النواب”.

ويعتبر المدرب الارجنتيني كالديرون من مواليد 1960 بدأ مسيرته مع نادي كيان الفرنسي ثم انتقل إلى سويسرا لتدريب نادي لاوسن، بعد ذلك درب المنتخب السعودي وقاده للتأهل لكأس العالم 2006 دون هزيمة، بعدها درب المنتخب العماني سنة 2007 وتمت اقالته في سنة 2008.

وقاد نادي الاتحاد السعودي عام 2008 حقق معه بطولة الدوري السعودي، ثم وصل بالفريق إلى نهائي دوري ابطال آسيا 2009 حيث خسر نادي الاتحاد النهائي امام بوهانج ستيلرز الكوري، وقد القت خسارة النهائي الآسيوي بظلالها على الفريق فتوالت الهزائم وتمت اقالة كالديرون من المهمة ، بعدها اشرف على تدريب نادي الهلال السعودي وحقق معه لقب الدوري وكاس ولي العهد ، وفي نهاية الموسم حدث انهيار فني كبير في الفريق حيث مني الهلال بهزيمتين متتاليتين من الغريم التقليدي الاتحاد خرج على اثرها من البطولة الآسيوية وتمت اقالة كالديرون من تدريب الفريق.

مقالات ذات صله