فضيحة مدوية.. سوريون وأتراك صوتوا في الانتخابات البرلمانية السابقة

بغداد- خاص

في فضيحة كبيرة, كشفت عضو مجلس النواب، النائب ماجدة التميمي، الاثنين، عن مشاركة سوريين وأتراك في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، والتي أجريت عام 2014.

وقالت التميمي على صفحتها في “الفيس بوك” والتي اطلعت عليها الجورنال، ان انتخابات عام 2014 البرلمانية شهدت اشتراك ناخبين اجانب ومنهم سوريون واتراك “,وعدّت الامر بأنه “جريمة لا يمكن السكوت عنها” وانهم صوتوا لقائمة معينة دون غيرها.

واكدت التميمي أن “مشاركة هؤلاء الأجانب في الانتخابات لم يتم اكتشافها إلا بعد مرور سنتين على الانتخابات”.

يشار الى ان جلسة مجلس النواب التي عقدت يوم أمس الاثنين شهدت استجواب رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

مقالات ذات صله