“عركات” العشائر المتناحرة في ميسان تجبر الحكومة المحلية على الاستعانة بالقضاء

ميسان – شاكر الكناني

أعلنت قيادة عمليات الرافدين ان قاضياً متخصصاً سيضع حدا لحرب العشائر ونزاعتها المتكررة في محافظة ميسان ، مؤكدة تنسيب قاض متخصص ينظر في حسم النزاعات العشائرية واصدار مذكرات القبض بحق كل من يقوم بوقف او منع تطبيق إجراءات الصلح والخصومة بين المختلفين من العشائر المتنازعة .

وأكد اللواء علي ابراهيم المكصوصي قائد عمليات الرافدين في بيان ان “رئاسة محكمة استئناف ميسان الاتحادية وافقت على تنسيب قاض خاص للنظر في حسم النزاعات العشائرية في المحافظة واصدار أوامر القبض بحق الاشخاص الذين يعيقون مبادرات اصلاح ذات البين بالطرق السلمية واحالتهم الى القضاء ومحاكمتهم بأشد العقوبات لإخلالهم بالامن وخرقهم للقانون وعدم تعاونهم مع القوات الأمنية”.

ولفت المكصوصي النظر الى “احالة 15 متهما الى القضاء من الذين يهددون السلم الاهلي ويقومون بتهجير المواطنين وتهديدهم بحجة الفصول العشائرية وعدم امتثالهم لقرارات لجنة حل النزاعات العشائرية التي تقوم برعاية واشراف قيادة العمليات بالنظر في النزاعات والخصومات العشائرية وبحضور اصحاب الشأن واعطاء القرارات والحلول السلمية مع ضمان حقوق الجميع والوصول الى حالة الصلح والتراضي”.

وأضاف انه “تم حسم 25 قضية عشائرية خلال الربع الاول من العام الحالي والجهود مستمرة لحل جميع القضايا العالقة والمستعصية ونشر السلام والامان بين الجميع”.

مقالات ذات صله