العصائب تروي ما جرى في جامعة القادسية..”تيار” ومسؤول فيه وراء “الشوشرة” التي حدثت !!

بغداد- الجورنال

شرح عضو المكتب السياسي لعصائب اهل الحق “محمود الربيعي” ملابسات ما حدث في الحرم الجامعي لجامعة القادسية مقدما توضيحا حيال التوترات التي حدثت أول أمس الاثنين،  بين عدد من طلبة جامعة القادسية في محافظة الديوانية وحماية الأمين العام لعصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي.

وقال “الربيعي” في إيضاحه ،أن ” الاحتفالية أقامتها جامعة القادسية وبالتعاون مع هيئة الحشد الشعبي احتفاءً بالانتصارات الكبيرة التي تحققت على تنظيم داعش وكان حضور الخزعلي بدعوة رسمية من الجامعة لإلقاء كلمة في الاحتفال .

وتابع “الربيعي”  أن ” اثنين من الطلبة حاولا عمل شوشرة واطلاق هتافات فقام حماية الحرم الجامعي بإخراجهم من القاعة وهم معروفون بانتمائهم الى التيار (المدني)”.

وأضاف انه “وبعد التحقيق معهم من قبل أمن الجامعة تبين انهم كانوا يتعمدون افتعال مشكلة وعمل شوشرة”حسب تعبيره.

وأشار “الربيعي” الى أن ” البعض حاول ان يهتف بهتاف منفر رفضه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بهدف إثارة الفتنة التي فشلت في مهدها نتيجة وعي الطلبة بما يدور حولهم”.

وأوضح أن ” هناك ادعاءً بصدور أوامر لاطلاق النار في الهواء وهو إدعاء لم يتم التثبت منه ولم تتم معرفة من اين صدر هذا الاطلاق”.

وأضاف “الربيعي”  أن  معلومات تؤكد ان الطالب المثير للشوشرة هو ابن مسؤول في الحزب الشيوعي وان تصرفه كان مخططا له ومدفوعا بمنطلقات ايديولوجية جعلته يتجاوز حدوده .

مقالات ذات صله