نائب وزير الدفاع الروسي: غالبية الجماعات الإرهابية دمى تصنع بتمويل ودعم خارجيين

بغداد – متابعة

اعتبر نائب وزير الدفاع الروسي الكسندر فومين أن معظم المنظمات الإرهابية لا تنشأ من تلقاء نفسها، بل هي ثمرة لجهود سياسية ومالية كبيرة مبذولة من الخارج.

وقال نائب وزير الدفاع في مقابلة مع قناة RT التلفزيونية، عشية المؤتمر الدولي السادس حول الأمن الذي سيعقد في موسكو يومي 26-27 أبريل/ نيسان الجاري: ” ربما ليس كل المنظمات الإرهابية، بل الغالبية الساحقة منها، لا تنشأ في الواقع من تلقاء نفسها، بل هي ثمرة جهود سياسية ومالية وعسكرية وتنظيمية كبيرة، تأتي من الخارج كقاعدة عامة”.

وأضاف “من الواضح أننا نشهد الآن ظاهرة دولية جديدة بالمعنى العسكري والسياسي للكلمة. تتمثل بتصدير تكنولوجيا الثورات الجديدة إلى بلدان أخرى من خارجها ، بحجج واهية تفترض أن هذه الدول تعاني من أنظمة غير ديمقراطية، وقرارات تعسفية، ويجب إدخال أنظمة ديمقراطية مفترضة إلى أراضيها وهياكلها “.

وأكد أنه مع ممارسة هكذا سياسات ومثيلاتها تبدأ معاناة الدول وتقهقرها.

وشدد فومين على أنه “نتيجة لهذه السياسات الخرقاء، اختفت دول بأكملها من خريطة العالم، فيما بعض البلدان الأخرى على ذات الطريق، مثل سوريا واليمن”.

وختم قائلا أيضا ، إن التهديدات في القرن الحادي والعشرين لا يمكن للدول منفردة مواجهتها بإمكانيتها الذاتية ، بل “يمكن مجابهتها والتغلب عليها معا ومعا بالإجماع فقط”.

مقالات ذات صله