وزير الداخلية الأردني للأعرجي: سنبقى من الداعمين للعراق على مختلف الأصعدة

بغداد_ متابعة
وصف وزير الداخلية الأردني غالب الزغبي، الأربعاء، العراق بـ”ظهير الأمة العربية”، مؤكدا حرص بلاده على أمن واستقرار المدن العراقية، في حين أشاد بالانتصارات المتحققة على تنظيم داعش الإجرامي.

وقالت وزارة الداخلية العراقية في بيان ، إن “الوزير قاسم الأعرجي والوفد المرافق له زار نظيره الأردني غالب الزغبي في محل إقامته في تونس على هامش انعقاد الدورة الرابعة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب”.

وأضاف البيان أن الجانبين , ناقشا مجمل أوجه التعاون الأمني بين جمهورية العراق والمملكة الأردنية الهاشمية ومجموعة المشتركات الكبيرة التي تربط الدولتين وتعزيزها لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين.

وأوضح أن , الوزيرين ناقشا أيضا جملة من الأمور المشتركة بحكم الجوار الإقليمي ومنها التنسيق الأمني والاقتصادي وبحث موضوع المنافذ الحدودية المشتركة بين البلدين, وقد أدانا الأفعال الإرهابية المشينة لتنظيم داعش مع تأكيدهما ضرورة توحيد الجهود العربية وتنسيقها من اجل القضاء على هذا التنظيم الإرهابي الذي يحاول تشويه صورة الإسلام وصورة العرب الناصعة.

وأكد الزغبي، وفقا للبيان، حرص بلاده على امن واستقرار العراق ورغبة الأردن حكومة وشعباً في تحقيق الازدهار والسلام في العراق، مبينا أن المملكة الأردنية ستبقى من الداعمين للعراق على مختلف الأصعدة.

وأشار الزغبي إلى أن العراق هو ظهير الأمة العربية ونحن نعدّه سنداً لإخوته العرب، مؤكداً أننا نرحب بأيديكم البيضاء الممدودة بالتعاون ونقف معكم ضد الإرهاب.

وأشاد الزغبي بـ”الانتصارات التي تحققها قوات الأمن العراقية على التنظيم الإرهابي في عمليات التحرير”.

مقالات ذات صله