بدء تجربة البطاقة التموينية الإلكترونية الذكية

النجف- الجورنال
أعلن الأمين العام لمجلس الوزراء، رئيس اللّجنة العليا لإصلاح نظام البطاقة التموينية مهدي العلاق من محافظة النجف الاشرف إطلاق البيئة التجريبية لإصلاح نظام البطاقة التموينية باستخدام البطاقة الذكية في إطار الاستراتيجية الوطنية للتخفيف من الفقر في العراق.

وقال العلاق خلال احتفالية أقيمت في دار الضيافة بمحافظة النجف الاشرف حضرها محافظها وممثلو وزارات التخطيط و التجارة والاتصالات ونواب محافظي بغداد وبابل بحسب بيان لامانة مجلس الوزراء اليوم:”ان تطبيق النظام يأتي لتوفير البيئة الضامنة لراحة المواطن في تسلم مفردات البطاقة التموينية ويسهم في توفير الجهود التي تبذلها الجهات القطاعية ذات العلاقة في إيصال المفردات الى المواطنين”.

وعدّ ” الاطلاق التجريبي بادرة أولى من نوعها في العراق تأخذ بنظر الاعتبار الأساليب والتقنيات الحديثة في التحول نحو البطاقة الالكترونية وتجارب دول العالم بهذا الصدد، مشيرا الى ان اللجنة العليا لإصلاح نظام البطاقة التموينية جعلت من ناحية الحرية في محافظة النجف الاشرف بيئة تجريبية لإطلاق النظام عبر اختيار/ 22 / وكيل بطاقة تموينية ولمدة ثلاثة أشهر، يجري خلالها تقييم وتحليل الإيجابيات والسلبيات التي سيفرزها تطبيق النظام، لترفع الى مجلس الوزراء لاستحصال الموافقة بغية تعميمه على المحافظات كافة”.

وأوضح ان “النظام المعني جاء نتيجة بحث ودراسة مع خبراء من البنك الدولي حول واقع العراق في ظل سعي الحكومة لتوفير كل ما تحتاجه الاسر العراقية واعتمادها على البطاقة التموينية بنسبة كبيرة في حياتها اليومية”.
واشار البيان الى ان “النظام الجديد يتيح للمواطن مرونة كبيرة في اختيار المفردات التي يرغب بشرائها والأماكن التي يتبضع منها، وان العراق بحاجة إلى إحداث أرضية علمية وعملية للقضاء على الفقر ضمن استراتيجية الحكومة التي تعمل عليها”.
والتقى العلاق في وقت سابق، بمقر الامانة العامة مايكل هايغنز منسق الطوارئ في برنامج الأغذية العالمي(WFP) والوفد المرافق له للاطلاع على ما قدمه البرنامج من مساعدات وتنسيق مع أجهزة الدولة من اجل إيصال الغذاء للنازحين.

واستعرض الأمين العام خلال اللقاء” تجربة العراق في تأمين الاحتياجات الأساسية من الغذاء وذلك بنظام البطاقة التموينية، موضحاً ان هناك تجربة رائدة تقوم بها الحكومة لتطوير هذا الامر ببرنامج سيتم اطلاقه تجريبيا في مدينة تابعة لواحدة من المحافظات العراقية، بالإضافة الى العمل على إطلاق استراتيجية مكافحة الفقر في العراق حيث تم اعداد الخطط الأساسية لذلك”.

مقالات ذات صله