كريم منصور : ليس معيبا الغناء باللهجات الاخرى ولكن ليس بأفراط مبالغ به

حوار – هيفاء القره غولي

فنان عراقي يمثل فنه ومايقدمه من اعمال مدرسة لمن يهوى الفن والغناء اغنياته عبارة عن قصص تحاكي الواقع ولايمل من يستمع اليها يعتبر مميز من بين ابناء جيله بما قدمه ، بداياته كانت قوية كما هي الى الان  دخل المجال الفني متاثرا بعمالقة الفن من مطربي الريف وصقل حنجرته بأغنياتهم واشادوا وراهنوا على صوته انه سيصبح يوما ما نجما كبيرا  لقبه جمهوره بعندليب الجنوب والكروان العراقي والعلم ومطرب الشعب انه الفنان الكبير والقدير كريم منصور الذي خص صحيفتنا بهذا الحوار ..

1-كريم منصور من عائلة بعيدة عن المجال الفني ..كيف دخلت الى هذا المجال وهل اعترضت العائلة على ذلك ؟

-العائلة ليست بعيدة تماما عن الجو الفني ولكن بكل الاحوال كان والدي غير راضِ على اهتمامي بالغناء وقد زعل عليَ كثيرا عندما حضرت في برنامج مواهب حتى تركت الغناء وعدت اليه بعد وفاته بأربع سنوات او اكثر حتى سجلت اولى اشرطي في عام 1989 واعتمدت مطربا في الاذاعة عن طريق الفنان طالب القره غولي وكان حينها رئيسا لقسم الموسيقى ومن بعدي اخوتي وكان عبد العزيز رساما جيدا ولكنه هجر الريشة واهتم بتدريس التربية الاسلامية وهجرت انا ريشة الخط ومسكت بريشة العود

2-بداياتك كانت من المرحلة الابتدائية وكنت مقلدا جيدا لاصوات المطربين الكبار برأيك هل تقليد المطربين الكبار يصقل موهبة الغناء لدى المطرب؟

-نعم .. كنت مهتما بلأستماع الى الاصوات المهمة انذاك امثال مطربي الريف وابرزهم عبادي العماري وسلمان المنكوب ومسعود العمارتلي وداخل حسن ..وكانت الاذاعة لاتبث اغانيهم بكثرة لذا كنت اجبر والدي الذي يمتلك المسجل ويبث مثل هذه الاغاني وقد نفعني هذا الاستماع كثيرا بل كان ضروريا وظهرت نتائجه فيما بعد بلأضافة الى استماعي الى عوض دوخي من اذاعة الكويت يوم كنا في البصرة والمغنية حوريه حسين واخرين

 

 

3-ماهو اللون الغنائي الذي يتميز به كريم منصور عن غيره من المطربين ؟

-خامة صوت المطرب واختياره وحسن الاداء اشياء غالبا ما تكون مايسمى بالـ(اللون) حتى يتميز هذا المطرب عن غيره من المغنيين وكوني وحسب رأي الكثير من المختصين وهو امتداد للون السبعيني والذي تميز بقوة الكلمة واللحن والاداء ناهيك عن اني مهتم بالغناء القصصي الذي يحاكي الواقع الذي تعيشه الناس

 

4-في فترة مبكرة من حياتك كتبت الشعر وكنت تتمنى ان تكن شاعرا ..ماهو سبب ابتعادك عن عالم الشعر واللجوء لعالم الغناء ؟

-نعم وهو كذلك ولكن لم اكن اكتب الشعر بمعزل عن الغناء وبكل الاحوال فأني اجد نفسي بالغناء اكثر منه بالشعر وهكذا كان رأي كاظم اسماعيل الكاطع

 

 

5-ماهو دور هذه الاسماء في اكتشاف وبروز كريم منصور (طالب القره غولي -الملحن كاظم افندي -داخل حسن-سلمان المنكوب- الشاعر الغنائي اسماعيل كاظم كاطع)

-الملحن كاظم فندي هو من قدم لي العدد الاكثر من الاغاني وهو من قدمني للفنان طالب القره غولي بأغنية (بس تعالوا) والاخير فتح لي باب التسجيل بلاذاعة واجازني مطربا معتمدا بدون لجنة الاختبار ..اما داخل حسن فقد ورد ذكرها ضمن الاصوات التي صقل سماعها موهبتي ..وكاظم الكاطع هو من وقف بجانبي في بغداد واعطاني اجمل القصائد ايمانا منه بصوتي

 

6-من هم الشعراء اللذين كان لشعرهم بصمة في مسيرة كريم منصور الفنية .. ولماذا لم تغني لمظفر النواب رغم علاقتك الوثيقة به ؟

-كل الشعراء اللذين غنيت لهم رائعون لانه لم اغني كلاما بلا قناعة وهم كانوا كذلك ولكن اكثرهم تأثيرا في تجربتي وحتى حياتي هم سعدون قاسم وكاظم الكاطع ونعمة مطر مع جل احترامي للاخرين

7-ماهي اسباب تمسكك باللهجة العراقية في الغناء واقصد هنا عدم غنائك الخليجي والعربي ؟

وهل انت مع ضد غناء المطرب العراقي بللهجة ثانية ؟

-كعراقي ليس لي الا ذلك وليس معيبا الغناء باللهجات الاخرى ولكن ليس بأفراط مبالغ به

 

8-ماهي اسباب تميزك باللون الغنائي الحزين ؟

-خامة صوتي الشجية تطلي مااغنيه بالشجن او تصيغه بها اضافة الى ذلك انا انتمي للواقع ولاارى حياة اكثر حزنا من التي نعيشها نحن العراقييون فليس من المعقول ان يرقص المرء في مجالس عزاءات شبه دائمة

9-اي صفة هي الاقرب لكريم منصور (عندليب الجنوب- الكروان العراقي )وهل هناك صفات جديدة اطلقت على كريم منصور؟

-الكروان , عندليب الجنوب , العلم ..كلها القاب جميلة ولو اني لااميل الى الالقاب ولكن كأنه اقربها الى روحي هو لقب مطرب الشعب هو لقب ذو مسؤولية

10-هل تعتقد ان هناك من مطربي الجيل الحالي من الممكن ان يبرز وينافس مطربي جيلكم والاجيال التي سبقتكم ؟

-لااعتقد ذلك قطعا ولكن نأمل ان لاتخلو الارض من الشجر الطيب

 

11-التغيير الجذري في اسلوب الغناء العراقي والعربي هل كان في مصلحة الذائقة الفنية ام كان تأثيره سلبي  على الذائقة الفنية ؟

-هو ليس تغييرا بل يمكن ان نسميه في اغلبه انحدارا سيئا للغاية والمشكلة انه وجد له ارضا خصبة في اغلب القنوات الغنائية التي لاتعمل بمفهوم الحرص على ماذا تقدم للمتلقي وكيف يتأثر بما يقدم له وكل همها هو كيف تربح حسب مبدأ (الغاية تبرر الوسيلة )لكن هناك اصوات جيدة ملتزمة اكنُ لها كل الاحترام ظلت محافظة مثل المطرب محمد عبد الجبار واخرين

12-عشت في رومانيا لمدة عامين برايك هل الغربة عامل مساعد لكي يكون الفنان اكثر عطاءا ام العكس؟؟

-اربع سنوات وليس سنتان التغرب بسبب الهجرة او الهروب من ضغط معين لاينفع الفنان الا ماندر والدليل الكثير من الاسماء الكبيرة غابت خلال هجرتها ولكن هناك هجرة حدثت في السنوات الاخيرة لبعض الفنانين بسبب التزام بعقد مع شركة معينة بطريقة مايسمى الاحتكار نفعت مع اصحابها ماديا واعلاميا اما انا فلم تنفعني غربتي لني كنت موفدا من قبل وزارة التربية الى رومانيا مديرا للمدرسة العراقية هناك

13-هل لديك عمل غنائي مستقبلي من الممكن ان ينافس نجاح  اغنيتك الشهيرة بس تعالوا؟

-قدمت اعمالا كثيرة لاتقل شأنا عن اغنية بس تعالوا لكنها لم تأخذ نصيبها في البث ويوم كانت تبث اغنية بس تعالوا كانت لدينا قناة واحدة والكل يشاهدها ثم تلتها قناة الشباب اما الان فليس من السهل ان يرى الناس عملا جديدا بسهولة مع وجود هذا العدد الهائل من الفضائيات التي تقتصر بثها على من احتكرت حناجرهم .

-14-كلمة اخيرة لجمهورك ومحبيك ؟

– اخيرا ارجو لكِ ولصحيفتكم الموقرة دوام الموفقية والنجاح وقبلاتي للجمهور العزيز وارجو ان يكون احبابي قد استمتعوا بسماع الالبوم الذي صدر اخيرا بعنوان (سألت الناس )والذي تضمن ست اغاني ابدع في ثلاث منها الشاعر المتالق سعدون قاسم صحاب رائعة بس تعالوا وكذلك الشاعر الكبير الراحل كاظم اسماعيل مما ادخرناه منه وايضا المبدع الكبير الراحل زهير الدجيلي وكتبت انا اغنية الام وثلاث موالات شارك فيها الكبير كاظم الكاطع والمبدع علي الاءمارة والشاعر المثقف عبد الاله منشد اما الالحان فكانت الحصة الاكبر للفنان كاظم فندي في ثلاث من ابداعاته والكبير كوكب حمزة في واحده وانا في اثنين .

مقالات ذات صله