وزير الهجرة: ربع أعداد نازحي نينوى عادوا إلى مناطقهم السابقة

بغداد-متابعة

اكد وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف، ان الامم المتحدة شريك مهم في  العمليات المشتركة مع الوزارة لإغاثة وايواء النازحين وبرامج مساعدة النازحين .

واوضح الوزير في بيان له خلال زيارته الميدانية مع الامين العام للامم المتحدة انتونيو غوتيريس الى مخيمات حسن شام, ان  الهدف من زيارة الامين العام هو الاطلاع  على اوضاع النازحين في مخيمات  الايواء والوقوف على اهم الاحتياجات اللازمة لهم ، مشيرا الى ان الزيارة تهدف ايضا الى الوقوف مع العراق في حربه ضد عصابات داعش فضلا عن دعم الحكومة والوزارة لملف النازحين.

واضاف , ان ربع اعداد نازحي نينوى عادوا الى مناطقهم السابقة، كما ان 45% من مجمل نازحي العراق قد استقروا أخيرا في مدنهم التي نزحوا منها .

وبين ان الوزارة  لديها برامج لاعادة النازحين الى مدنهم السابقة بالسرعة الممكنة  وان الحل الامثل لملف النازحين هو بعودتهم الى مدنهم الاصلية .

من جانبه بين الامين العام للامم المتحدة انتونيو غوتيريس في زيارته الاولى الى مخيمات النازحين في حسن شام شرقي نينوى ” ان النازحين عانوا كثيرا ولابد من بذل جهود دولية لمساعدتهم وان جهود الامم المتحدة لا تكفي لسد الحاجة  الماسة للنازحين بسبب ضعف التمويل المالي وان على المجتمع الدولي بذل الجهود كافة لإنقاذ النازحين .

وعدّ,  ان معركة تحرير الموصل من قبل القوات العراقية هي معركة ضد الارهاب في العالم اجمع وان على المجتمع والدول المانحة بذل جهود اكبر واوسع لاغاثة نارحي الموصل لحين انتهاء المعارك الدائرة فيها ليتسنى بعدها عودة العائلات الى مدنهم الاصلية.

مقالات ذات صله