عماد هاشم: حميد يتحمل مسؤولية هدف السعودية

بغداد – الجورنال
أكد الحارس الدولي السابق ومدرب حراس نادي الزوراء، عماد هاشم، أن حارس المنتخب الوطني محمد حميد يتحمل مسؤولية الهدف الذي سجله المنتخب السعودي أمس الاول، مبيناً أن اختيار حراسة مرمى الوطني تدور حولها العديد من علامات الاستفهام.

وقال هاشم في تصريح خاص لـ”الجورنال”، “حارس المرمى يكون مسؤول عن الهدف الذي يتلقاه كلما ابتعدت الكرة عن مرماه، حيث ستكون المسافة والوقت حاضرين لدى حارس المرمى لمشاهدة الكرة بصورة صحيحة”، مبيناً أن “انتقال الحارس محمد حميد الى الزاوية كان بطيئاً، وتقدمه لمنطقة الثلاث ياردات سمح للاعب يحيى الشهراني من من استغلال تحركه الخاطئ”.
وأضاف أن “القدم هي من تأتي بالكرة، واليد هي التي تتحصل على الكرة، فإذا كانت القدمين متثاقلة، فالحارس لن يستطيع صد الكرة مهما كانت امكانياته فالحركة الخفيفة هي التي تتيح لك حماية المرمى وابعاد الكرة بنجاح من زوايا الهدف”.

وتابع “عملية اختيار حارس المرمى من الكادر التدريبي تدور حولها الكثير من علامات الاستفهام، هناك حراس مجتهدين في يجب أن تكافئ في التشكيلة الاساسية، لاسيما الحراس جلال حسن ومحمد كاصد وعلي ياسين، فهم كانوا جاهزين اكثر من محمد حميد الذي لم يلعب سوى دقيقتين في الدوري منذ مباراة الامارات في التصفيات”.

واختتم الحارس السابق حديثه قائلاً: “الحارس الذي لايتصدى لاربع كرات في المباراة الواحدة فانا اعتبره لم يكن موجودا، وهي ضربة الجزاء وكرة موجهة بين وكرة في الزاوية الـ90 وكرة في الزاوية البعيدة، وحميد لم يستطع ان يبعد مثل هذه الكرات ووفقاً لهذه الاحصائات فأن معدل تقييمه 4/10”.

مقالات ذات صله