قطار البرازيل يستعد لدهس البارغواي في تصفيات مونديال روسيا 2018

بغداد – الجورنال
يبحث المنتخب البرازيلي عن فوزه الثامن على التوالي، حين يستضيف منتخب البارغواي، فجر الاربعاء، في الجولة الـ14 من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لنهائيات مونديال روسيا 2018.

قطار منتخب السامبا يواصل دهس خصومه واحداً تلو الآخر، وكان آخر ضحاياه هو منتخب الاوروغواي حين هُزم باربعة أهداف لهدف في الجولة الماضية من التصفيات.

منتخب البرازيل أجرى مرانا مغلقاً أمس الإثنين، استعدادا لمواجهة باراجواي فجر الغد.

وعلى الرغم من اعتراف الطاقم الفني لـ”السيليساو” بأنه ليس هناك ما يخفيه، إلا أنهم فضلوا إجراء المران خلف الأبواب المغلقة، بعدما سمح أدينور ليوناردو باتشي ‘تيتي’، المدير الفني، للصحفيين بحضور 20 دقيقة فقط.
وعقب المران، صرح ماركينيوس، مدافع البرازيل وباريس سان جيرمان الفرنسي، بأن المنتخب لا يريد إخفاء شيء، ولكنهم يريدوا توفير مزيدا من التركيز والهدوء للاعبين.

وقال “من الصعب إخفاء أي شيء في كرة القدم حاليا، ولكن الأمر لا يتعلق بذلك، لأن أسلوب لعبنا معروف، ولكن من المحتمل أن يكون الهدف هو توفير مزيدا من التركيز للاعبين”.
وسيكون على تيتي إجراء تغيير اضطراري وحيد على تشكيل فريق السامبا خلال مباراة الثلاثاء لغياب الظهير الأيمن داني ألفيس بسبب الإيقاف.

وعلى ضوء هذا الأمر، فإن التشكيل الأكثر احتمالية هو: أليسون وفاجنر وجواو ميراندا وماركينيوس ومارسيلو وكاسيميرو وباولينيو وريناتو أوجوستو وفيليب كوتينيو ونيمار دا سيلفا وروبرتو فيرمينيو.
وحضر نحو 13 ألف مشجع، مران منتخب البرازيل، عقب فوزه الكبير على أوروجواي، في الجولة الـ 13 من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا.

وأقيم مران المنتخب البرازيلي تحت قيادة مديره الفني تيتي، في حضور المشجعين بملعب مارومبي في ساو باولو، حيث قدم كل مشجع مقابل دخوله المران كيلو جرام من مادة غذائية للتبرع بها لصالح مؤسسة خيرية.
من جانبه، استدعى أدينور ليناردو باتشي “تيتي”، مدرب منتخب البرازيل، ظهير إشبيلية الإسباني الأيمن، ماريانو فيريرا، لمواجهة باراجواي؛ لتعويض غياب داني ألفيس الموقوف.

وشهد اللقاء، حصول ألفيس على بطاقة صفراء، هي الثانية له، ستتسبب في غيابه عن مواجهة الثلاثاء المقبل أمام “الألبيروخا” بمدينة ساو باولو.
وبعد فوزها بـ7 مباريات متتالية في التصفيات، تتربع البرازيل على صدارة الترتيب برصيد 30 نقطة، وتبتعد بفارق 7 نقاط عن أوروجواي الوصيفة، فيما تحتل باراجواي المركز السابع برصيد 18 نقطة.

مقالات ذات صله