صحة الكرخ: تحد طبي يعيد مقاتلا من قواتنا المسلحة إلى المشي

بغداد ـ الجورنال

أنتهت معاناة مقاتل من الجيش العراقي في مستشفى الكرخ العام بعد مرور ما يقارب عامين على عدم قدرته على المشي فضلاً عن أجرائه 4عمليات فاشلة مسبقاً في احدى الدول .

وذكر مدير مستشفى الكرخ العام الدكتور(رائد عبدالله الانباري) ,أن فريق طبي متخصص في جراحة العظام والكسور برئاسة الطبيب سعد شايع نجح بأعادة الأمل لمريض من خلال مساعدته بالقدرة على المشي مرة أخرى بعد أن كان قد أصيب في أحدى المعارك ضد تنظيم داعش مما سبب له تهشم ما يقارب 13 سم من عظم الفخذ الايمن.

وأوضح, ان المريض أجرى 44 عمليات جراحية للكسور ولكن الاخيرة كانت ناجحة على أيدي أمهر اطباء الكسور ، مبيناً أن الفريق أجرى عملية للكسور المعقدة ولإطالة عظم الفخذ وترقيع عظمي ,اجريت العملية تحت التخدير النصفي.

ويذكر أن المريض كان قد أجرى عدة عمليات جراحية ولم تنجح وأستمرت معاناة المريض لفترة ما تقارب سنتين من تاريخ اصابته.

من جانبها أثنت عائلة المريض على خدمات المستشفى وأمكانياتها وأشادَ بأسلوب التعامل من قبل الاختصاص ( شايع الشمري) والكادر المرافق لهُ ، داعياً العراقيين الى الإستفادة من أمكانيات المستشفى في حل المشاكل الطبية المعقدة.

مقالات ذات صله