حمود تناقش افتتاح مشروع منظمة أطباء بلا حدود لتأهيل مرضى العمليات الجراحية

بغداد ـ سعاد التميمي

التقت الدكتورة عديلة حمود حسين وزيرة الصحة والبيئة بعثة منظمة اطباء بلا حدود الفرنسية والوفد المرافق له في مقر الوزارة لتأهيل مرضى العمليات الجراحية وحالات الكسور .

ووافقت الوزيرة على افتتاح مشروع منظمة اطباء بلا حدود الفرنسية لإعادة تأهيل وتقديم العلاج الطبيعي للحالات الجراحية وحالات الكسور في مركز متخصص في العاصمة بغداد.

واعربت خلال لقائها “جغوم الن “رئيس بعثة منظمة اطباء بلا حدود الفرنسية والوفد المرافق له عن دعمها لعمل ونشاطات المنظمة في العراق وتأكيد الرغبة في تعزيز التعاون من خلال مشاريع مستقبلية واعدة تعود بالنفع على مؤسساتنا الصحية ومواطنينا الكرام

وجرى خلال اللقاء استعراض النشاطات التي تقوم بها المنظمة في مخيمات النازحين والمناطق المحررة في الموصل وبالأخص حمام العليل والقيارة من خلال الفرق الطبية والمستشفيات الميدانية والعيادات المتنقلة وصالات الولادة

كما ناقش اللقاء مشروع المنظمة الدولية باستقبال عدد من ضحايا الارهاب في المستشفى التخصصي التابع لها في العاصمة الاردنية عمان وبحث امكانية نقل جزء من هذه الخدمات الى داخل العراق

ومن جانب آخر أكدت عديلة حمود حسين على الدور المحوري الذي يؤديه مجلس النواب لدعم وإسناد جهود الوزارة للارتقاء بأداء المؤسسات الصحية وتمكينها من تقديم خدمات وقائية وطبية وعلاجية كفوءة لأبناء شعبنا العزيز.

وبينت خلال لقائها عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية اقبال عبد الحسين اهمية تشريع وإقرار القوانين التي تمنح الوزارة المرونة والانسيابية في تنفيذ برامجها وخططها الرامية الى النهوض بالواقع الصحي في عموم البلاد والارتقاء به.

وجرى خلال اللقاء متابعة رفد المؤسسات الصحية بحاجتها من الملاكات الطبية والصحية الكفوءة اضافة الى الادوية والاجهزة والمستلزمات الطبية الحديثة وبما يسهم في تقديم افضل الخدمات الصحية لأبناء شعبنا العزيز.

وعلى صعيد متصل اكدت خلال لقائها عضو مجلس النواب منصور البعيجي  على اهمية تعزيز الشراكة الفاعلة والعمل بروح الفريق الواحد لمواجهة التحديات التي يمر بها العراق لاسيما المعركة المصيرية ضد تنظيم داعش الارهابي وتعزيز الخدمات الطبية الميدانية لحشدنا المبارك وقواتنا المسلحة والنازحين وتجاوز الازمة المالية من خلال ايجاد منافذ جديدة لضمان استمرار تواصل المؤسسات الصحية في تقديم خدماتها للمواطنين

كما تدارست الدكتورة عديلة مع الدكتور نورس عبد الرزاق مدير عام دائرة صحة بابل سبل تفعيل وتعزيز وتطوير اداء مركز الطب النووي في مستشفى الامام الصادق عليه السلام

كما تطرق اللقاء الذي حضره مدير عام دائرة المشاريع في مركز الوزارة المهندس ثائر جعفر الى متابعة جهود الوزارة للارتقاء بأداء مركز غسل الكلى في المستشفى المذكور ورفده باحتياجاته ليسهم في تقديم خدمات طبية وعلاجية كفوءة  لمرضى الكلى

وناقش اللقاء استعدادات الدائرة لعقد مؤتمرها العلمي الثاني خلال شهر نيسان المقبل والتأكيد على اهمية مساهمة ورش العمل والبحوث المطروحة في المؤتمر في الارتقاء بأداء المؤسسات الصحية في المحافظة وتقديمها لخدمات كفوءة لأبناء بابل.

مقالات ذات صله