في دوري الكرة الممتاز.. الأنيق يستقبل البحري بثوب جديد وغزلان البادية في مهمة معقدة أمام كناري بغداد

بغداد – محمد خليل
يستقبل فريق الطلبة، غدا الخميس، على ملعب الشعب الدولي ضيفه القادم من البصرة فريق البحري، فيما يحل فريق النجف ضيفاً على فريق الكرخ في ملعب الاخير ضمن منافسات الجولة الثالثة من المرحلة الثانية للدوري العراقي الممتاز لكرة القدم.
ويدخل الطلبة المواجهة بثوب جديد، بعد تولي المدرب مظفر جبار مهمة قيادة الفريق خلفاً للمدرب ايوب اوديشو الذي رحل لتدريب فريق نفط الوسط، حيث يطمح جبار بإعادة البريق للانيق بعد تراجع النتائج في الاونة الاخيرة لاسباب فنية واقتصادية اثرت على مستوى الطلاب في مشوار الدوري العراقي.

الطلبة سيعول كثيراً على جمهوره الوفي الذي سيكون اللاعب رقم 12 في المباراة، خاصة بوجود التراس فتيان السفانة، فأفضلية الارض والجمهور بالاضافة الى المدرب الجديد، كلها ستسهم بتحفيز اللاعبين من اجل تقديم افضل مالديهم والظفر بنقاط المباراة، إذ يدرك الانيق ان البحري ليس بالفريق السهل، خاصة وان لقاء الذهاب قد انتهى بالتعادل الايجابي بهدفين لكل منهما.
الفوز سيرتقي بالطلبة الى المركز السابع في حال تعثر النجف في مباراة اليوم، إذ يمتلك الانيق 34 نقطة ويستقر في المركز التاسع من سلم ترتيب الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم.

اما فريق البحري، فبالتأكيد خطف الفوز الرابع له هذا الموسم سيكون هدف لاعبيه، فهو قادم بمعنويات عالية بعدما حقق الفوز على فريق الحسين باربعة اهداف لهدفين في الجولة الماضية، ولطالما كان البحري نداً صعباً للفرق التي تواجهه بالرغم من تراجع النتائج، إذ يحتل المركز الـ15 برصيد 15 نقطة.

وفي مواجهة اخرى، سيحل فريق النجف ضيفاً على فريق الكرخ في المباراة التي سيحتضنها ملعب الاخير.
حيث يسعى فريق غزلان البادية الى استعادة نغمة الانتصار بعد تعادله السلبي في الجولة السابقة مع فريق نفط ميسان، واستعادة نغمة الفوز سيكون عربون الصلح لجماهير النجف المتعطشة للانتصارات.

مدرب الفريق عماد محمد، تمكن من صنع فريق قوي ومنافس، استطاع ان يحرج الفرق الجماهيرية الكبيرة، فالفريق عازم على التواجد ضمن الفرق الثلاثة الاولى، ولكن يتوجب عليه ان يهزم منافسيه المباشرين كي يحقق هذا الهدف، فالفريق يقف في المركز الثامن بـ36 نقطة، وبفارق 9 نقاط عن المركز الثالث الذي يحتله الشرطة.

اما فريق الكرخ، فهو يعاني كثيراً هذا الموسم كونه يقبع في المركز الـ17 برصيد 13 نقطة، بفارق 3 نقاط فقط عن متذيل الترتيب السماوة، ولبالرغم من هذا الوضع المأساوي الا ان فريق كناري بغداد يراهن على شخصية الفريق الصعب في داخله، وتمكن من تحقيق التعادل مع الفرق الكبيرة مثل القوة الجوية ونفط الوسط.

وفي بقية مباريات الجولة، انفرد النفط، بصدارة الدوري العراقي لكرة القدم، إثر فوزه على الحسين (2-0)، بعد أن تعثر ملاحقه الشرطة بالتعادل السلبي مع السماوة، فيما حقق فريق نفط الوسط فوزًا مهمًا على ضيفه الحدود اليوم بهدفين لهدف في افتتاح منافسات الجولة الثالثة من اياب دوري الكرة الممتاز.

حيث نجح النفط في حسم المباراة لصالحه بهدفي مصطفى جودة (33)، ومحمد داوود (39)، لينفرد بالصدارة بـ47 نقطة، فيما تجمد فريق الحسين عن النقطة (13) في المركز الـ16.

وفي مباراة أخرى، عجز الشرطة عن هز شباك السماوة، ليسقط في فخ التعادل السلبي، ويكتفي بارتفاع رصيده إلى 45 نقطة في المركز الثاني، بينما رفع السماوة رصيده إلى النقطة (10) في المركز الأخير.

مقالات ذات صله