مؤكدا ان النصوص الفنية باتت فقيرة..مهند محسن : الغربة رسالة تصل للعالم ويجب ان نستغلها بصورة صحيحة

حوار – هيفاء القره غولي

فنان عراقي اتسم فنه بالرقي والدقة في الاختيار انطلق في فترة التسعينات مع مجموعة كبيرة من الفنانين ولكن استطاع ان يتميز ويثبت جدارة في ما يقدمه من اعمال لاقت محبة كبيرة من الجمهور اما على صعيد التلحين  فقدم اجمل الالحان للعديد من الفنانين العراقيين والعرب ولاقت نجاحات كبيرة , فنه نقي وخطواته تسري على ماسرى عليه المطربين الكبار وفي هذا الحوار المميز معه لصحيفتنا كشف الفنان مهند محسن الكثير من الامور ..

متى كانت بداية انطلاقتك الفنية ؟

بدايتي كانت منذ الطفولة تقريباً في عام ١٩٨١ كنت في فرقة اطفال بغداد ان ذاك في عام ١٩٨٥ مارست التلحين وقدمت في مجال الغناء قبل عام ١٩٩٠ وكانت اغنية الجراح اول الاعمال الغنائية وبعدها كليب عزيز بس بالاسم

 

-بمن تأثر مهند محسن واعتبره قدوته في الفن ؟

هنا بوقتها التاثر بمدرسة التلحين من الراحل الاستاذ الكبير طالب القره غولي والاستاذ الكبير فاروق هلال ، العراق ينتج مدارس في ثورة للفن ويتخرج منه الكثير ليضع على عاتقة نقل رسالة الفن العراقي .

 

-ماهي اكثر اغنياتك حبا لك وترددها دائما؟

اغلب الاغاني انا ارددها من كلمات الاخ والصديق الشاعر الراحل غازي السعدي ابو موج الله يرحمه ، والشاعر الكبير كاظم السعدي وكريم العراقي ومهند الياسري وغيرهم الكثيرون ، بالتحديث لربما نقول اغنية نحبكم ، هم رجعنا ، خلوا عليك يخافون ، عزيز بس بالاسم والكثير .

-مع من من الشعراء والملحنين تحب التعامل ؟

لربما انا اختلف عن الكثير من الفنانين ، انا اتذوق الشعر وامتلك شعور خاص بالاختيار بالتاكيد الشعراء اعلاه هم بالدرجة الاولى اما اذا كانت هناك كلمات جميلة وشاعر غير معروف ليس لدي اي ضرر بالاداء لاي شاعر الاختيار صعب جداً وهناك الكثير من الشعراء غير معروفين لكن لديهم انتاج للكلمات رائعة ، ليس لدي حاجب على اي ملحن شرط ان يحاول الوصول لقناعتي وقمت بالغناء من غير الحاني ليس الفن احتكار على احد .

-هل واجهت مصاعب في بداية مشوارك الفني ؟

بكل تاكيد هناك مصاعب في وقتها نحن كنا في حرب من اجل النجاح لقلة شركات الانتاج والاصرار من اجل ايصال رسالة الفن العراقي بالرغم من ذلك حاولنا للوصول للنجاح .

-الفنان العراقي اليوم يواجه  بعض الانتقادات كيف تواجه الانتقادات ان وجدت ؟

استمع لها وانا اعمل بقاعدة خذ منه المفيد واترك له المسيء .

-رأيك بالفن العراقي اليوم وبالفنانين الموجودين على الساحة ؟

اتمنى ان يكون هناك مراجعة للنص من قبل اصحاب الخبرة لكي يتمتع المتلقي من حيث الاداء والالحان والكلمات نوعاً ما غير راضِ عن الكثير لكن هناك من الجيل الجديد استمع لاغانيهم واضف لكم مافائدة الكمية دون النوع الجيد نحتاج الى نوع جيد قليل افضل من الكثره .

-كيف تؤثر الغربة بالفنان برأيك؟

الغربة اراها رسالة لكي تصل للعالم ويجب ان تستغل بصورة صحيحة وهي بكل تاكيد صعبة ان تكون بعيداً عن جمهورك الرائع والعراق شعب رائع متذوق بكل شيء ، لكن الفنان هو على تواصل مع جمهوره من خلال هذه وسائل التواصل الاجتماعي هذه هنا لم تعد غربة بحد ذاتها .

-ماذا يتمنى مهند محسن؟

ان يخرج العراق لما عليه الان من مصاعب وان يعم الامن والامان لكل فرد عراقي ، هذه هي امنيتي

مقالات ذات صله