غيّري روتينكِ للعناية بالشعر كلّ عشر سنوات

متابعة – الجورنال

تماماً مثل بشرتكِ، شعركِ يتأثر سلباً مع تقدّم العمر. شيخوخة الشعر لا تعني تحوّل لونه الى رماديّ فقط، بل يفقد أيضاً نسيجه، ملمسه وصباغه. بحسب خبراء الشعر، عليكِ تغيير روتينكِ للعناية بشعركِ تماماً كما تفعلين مع بشرتكِ وذلك وفقاً للعمر.

قارئات “نواعم” من مختلف الأعمار ونحن نحرص على تقديم النصائح للجميع. لذلك، تجدين في مقالنا اليوم دليلكِ للعناية بشعركِ والحصول على خصل صحيّة مهما كان عمركِ.

عمر المراهقة

في هذا العمر، يكون شعركِ مثل شخصيّتكِ تماماً؛ مفعماً بالحياة والحيوية. ستلاحظين أنّ خصلكِ كثيفة وصحيّة. وفي هذا العمر، تميل الفتيات الى اكتشاف التسريحات العصرية أو الألوان ويبدأن باستخدام المستحضرات. هذا بالطبع يمكنه أن يؤثر سلباً على شعرهنّ. من المهمّ جداً أن تحسني الاختيار؛ اختاري المستحضرات التي تناسب نوع شعركِ وابدئي من هذه اللحظة باتّباع نمط حياة صحيّ.

سنّ الـ20 والـ30

تسريحة الشعر التي تبثّ الفرح والستايل نختارها في هذا العمر. هنا، احرصي على اختيار ما يناسب شكل وجهكِ وأيضاً نمط حياتكِ. ولكن تذكري دائماً، ستلاحظين أنّ شعركِ بدأ يصبح أخفّ مما كان عليه في سنّ المراهقة خاصّةً عند منطقة خطّ الشعر نظراً لتقلّص البصيلات. لذلك، أضيفي المكملات الغذائية الغنية بالحديد والزنك في نظامكِ الغذائي.

سنّ الـ40 والـ50

في هذا العمر، تبدأ أصباغ الشعر بالنقصان والخلايا لا يمكنها تجديد نفسها كما كانت من قبل. لذلك، ستلاحظين انتشار الشيب أكثر مما كان في سنّ الـثلاثين أو الأربعين. إن كنت تخططين لصبغ شعرك، اختاري ماركات جيدة من الألوان، تلك التي لن تضرّ شعرك بل تعززه وتغذيه.

سنّ الـ60 وما فوق

في هذا العمر، لا يصبح شعركِ رمادياً بالكامل بل أيضاً خفيفاً جداً. حاولي حمايته قدر المستطاع من خلال ترطيبه وإبقائه بعيداً عن درجات الحرارة القصوى. اتبعي نظاماً غذائياً صحيّاً وتجنّبي استخدام مستحضرات الشعر القاسية.

النظام أساسي للعناية بالشعر

بغضّ النظر عن عمرك، لا بدّ من اتباع روتين خاصّ للعناية بالشعر لمنع شعرك من التكسّر مع تقدمكِ في السن.

العناية الليلية

قبل النوم، تأكدي من أنكِ تربطين شعركِ في ضفيرة أو كعكة. هذا سيجنّب شعركِ التكسّر.

مقالات ذات صله