بعد النخيب.. اعتقالات في الانبار

بغداد – الجورنال نيوز
انتقدت قوى سياسية واوساط برلمانية ما وصفتها بحملة الاعتقالات الكربلائية في بعض مناطق الانبار ومنها الرحالية مطالبة حكومة كربلاء المحلية بالكشف عن الجهة الامنية المسؤولة عن عملية الاعتقال ، معربة عن قلقها من بروز دوافع انتقامية تهدد امن المدنيين بمزاعم محاربة الارهاب.

وابدى عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة الانبار راجع بركات استعداد شرطة المحافظة للتعاون مع المسؤولين في كربلاء لملاحقة المطلوبين وقال لـ (جورنال نيوز) إن “حفظ الامن من مسؤولية الجميع ولابد من التنسيق بين الجهات الامنية في المحافظتين لملاحقة المطلوبين سواء كانوا من عناصر تنظيم داعش او المتهمين بارتكاب جرائم جنائية او ارهابية ” واصفا حملة الاعتقالات في الرحالية بانها:” تهدف الى اجراء تغيير ديمغرافي في المنطقة واخلائها من سكانها “مذكرا بقضية النخيب المتنازع عليها بين المحافظتين .انتهى

مقالات ذات صله