العشائر تبدد مخاوف اهالي نينوى ..لا ثارات واذهبوا فانتم الطلقاء

بغداد – الجورنال نيوز

يصل الى العاصمة بغداد خلال الايام المقبلة وفد عشائري من محافظة نينوى للحصول على تطمينات من المسؤولين تضمن سلامة المدنيين وممتلكاتهم ، والتمسك بقرار حظر دخول فصائل الحشد الشعبي وقوات حرس اقليم كردستان (البيشمركة) الى مدينة الموصل .

وسينضم الى وفد عشائر نينوى ممثلو المحافظة في مجلس النواب ، وقال احد اعضاء الوفد الشيخ زيدان الحمداني ان الوفد سيبحث العديد من القضايا مع المسؤولين في بغداد ومنهم رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي تتعلق بالحفاظ على وحدة المحافظة بعد القضاء على تنظيم داعش ومنع حصول انتهاكات ضد المدنيين وتفعيل اجراءات تعويض المتضررين من العمليات العسكرية .

ووسط بروز مخاوف بين اهالي نينوى من التعرض الى اعمال انتقامية قال ممثل المحافظة في البرلمان نايف الشمري، ” الوفد العشائري سيعمل على تبديد مخاوف اهلنا في المحافظة وخاصة في مدينة الموصل الخاضعة لتنظيم داعش منذ اكثر من عامين ،والتشديد على احترام حقوق مكوناتها وتفعيل الاجراءات القضائية بحق المطلوبين “, موضحا ان ممثلي المحافظة في البرلمان يواصلون تحركاتهم واتصالاتهم مع جهات سياسية امنية لتبديد مخاوف اهالي نينوى من التعرض لاعمال انتقامية مع ضمان توفير المواد الاغاثية للنازحين .

بدورها اعلنت مفوضية حقوق الانسان في العراق تشكيل لجان رصد لحالات الانتهاكات ضد المدنيين ،وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي ، بهدف منع المنظمات الدولية من نشر تقارير تخالف الوقائع على الارض شكلنا لجانا لمتابعة الامر ، وانتقد الغروي ما نشرته منظمات دولية ادعت فيها انها رصدت ارتكاب جرائم بحق المدنيين من اهالي نينوى .انتهى

مقالات ذات صله